30 نيسان أبريل 2015 / 07:24 / بعد عامين

مقدمة 1-هبوط صافي ربح أريد القطرية 43% في الربع‭/‬1

(لإضافة تفاصيل وتعليق الرئيس التنفيذي)

من مات سميث

دبي 30 أبريل نيسان (رويترز) - سجلت شركة أريد القطرية للاتصالات انخفاضا نسبته 43 بالمئة في صافي ربح الربع الأول من العام بفعل خسائر كبيرة جراء تقلبات أسعار الصرف ومصاعب التشغيل في العراق.

وكانت الشركة التي تعمل في 15 دولة عبر الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا سجلت انخفاضا في أرباح أربعة من الفصول الستة السابقة إذ أحدثت مصاعب في العراق وشمال أفريقياوالتراجعات الحادة للروبية الاندونيسية ضغوطا على صافي الربح.

وقالت الشركة في بيان للبورصة إن صافي الربح بلغ 501.2 مليون ريال (133.7 مليون دولار) في الأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس اذار انخفاضا من 887 مليون ريال قبل عام.

وقالت الشركة إن صافي الربح انخفض أربعة بالمئة فقط بعد استبعاد خسائر تقلب أسعار الصرف التي تكبدتها في الأساس نتيجة انخفاض قيمة الدينار الجزائري والروبية الاندونيسية.

وتوقعت المجموعة المالية - هيرميس أن تحقق أريد التي تمتلك الدولة فيها حصة كبيرة أرباحا عند 397.1 مليون ريال في الربع الأول فيما توقع بنك سيكو البحريني أن تحقق 675 مليونا.

وقال الرئيس التنفيذي ناصر معرفية في البيان إن النتائج سجلت نموا في السوق المحلية القطرية وفي سلطنة عمان.

وأضاف أن الشركة تواجه تحديات في بعض الأسواق تشمل المنافسة المتزايدة والتقلبات الحادة لأسعار العملات والوضع الأمني في العراق.

وبلغت إيرادات الربع الأول ثمانية مليارات ريال مقارنة مع 8.1 مليار قبل عام وذلك بالرغم من نمو قاعدة المشتركين 14 بالمئة إلى 111 مليون خلال الفترة ذاتها.

وزادت الأرباح الفصلية للشركة من العمليات المحلية إلى نحو مثلي مستواها لتصل إلى 616 مليون ريال من 327 مليونا قبل عام وهو ما يفوق نمو الإيرادات بنسبة 16 بالمئة.

وبلغ صافي ربح اسيا سيل وحدة الشركة في العراق 49 مليون ريال بانخفاض 84 بالمئة عن مستواه قبل عام رغم إطلاقها لخدمات الجيل الثالث في يناير كانون الثاني.

كانت أريد قالت في عرض لنتائجها السنوية لعام 2014 إن عمليات الوحدة العراقية توقفت في الموصل وصلاح الدين والأنبار وتكريت وهي مناطق تقع تحت سيطرة الدولة الإسلامية.

وسجلت الوحدة الاندونيسية اندوسات خسائر قيمتها 121 مليون ريال في الربع الأول مقارنة مع أرباح بقيمة 261 مليونا قبل عام.

وكانت شركة أريد الكويت المملوكة بنسبة 92 بالمئة لأريد القطرية ولها عمليات في الجزائر وتونس وجزر المالديف والأراضي الفلسطينية قالت يوم الاثنين إنها سجلت انخفاضا نسبته 89 بالمئة في أرباح الربع الأول بفعل خسائر كبيرة في أسعار الصرف.

(الدولار = 3.6400 ريال قطري)

إعداد مروة رشاد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below