13 تموز يوليو 2015 / 10:19 / بعد عامين

جينيل إنرجي توقف أنشطة التنقيب وتنتظر مدفوعات من كردستان العراق

لندن 13 يوليو تموز (رويترز) - قالت جينيل إنرجي المنتجة للنفط والمدرجة في بورصة لندن اليوم الإثنين إنها قررت وقف جميع عمليات التنقيب لهذا العام في محاولة لكبح النفقات في وقت تنتظر فيه الحصول على مستحقات عن مبيعات نفطية بنحو 400 مليون دولار من حكومة إقليم كردستان شبه المستقل في شمال العراق.

وقالت جينيل إنرجي في نشرة تجارية إن قرارها بوقف التنقيب هذا العام وتقليص نفقات أخرى يعني خفض برنامجها للإنفاق الرأسمالي إلى 150-200 مليون دولار.

وأجرت الشركة محاولات تنقيب غير ناجحة العام الماضي وشطبت نحو 500 مليون دولار تتعلق بنتائج حفر ضعيفة في مالطا وأنجولا والمغرب.

وتقلصت إيرادات جينيل الرئيسية من عملياتها في كردستان حيث تواجه حكومة الإقليم صعوبات في تدبير أموال لدفع مستحقات الشركات النفطية مقابل الخام.

وقالت الشركة إن مستحقاتها لدى حكومة كردستان بلغت نحو 378 مليون دولار حتى 30 يونيو حزيران ارتفاعا من حوالي 230 مليون دولار في نهاية 2014.

وقال توني هيوارد الذي رقي من رئيس تنفيذي إلى رئيس مجلس إدارة جينيل أمس الأحد بعد استقالة رودني تشيس ”يتم الآن ضخ ما يزيد عن 600 ألف برميل يوميا من النفط إلى ميناء جيهان التركي للتصدير ومع استقرار توزيع الإيرادات فإن حكومة كردستان تتحرك صوب مركز مالي يمكنها من الوفاء بمدفوعات الصادرات للمتعاقدين.“

وتم تعيين مراد أوزجول رئيس عمليات جينيل في تركيا وكردستان رئيسا تنفيذيا للشركة.

وقالت جينيل التي من المنتظر أن تعلن نتائج أعمالها نصف السنوية في السادس من أغسطس آب إن الإيرادات في تلك الفترة تقدر بنحو 200 مليون دولار مبقية على توقعاتها لإيرادات العام بأكمله عند 350-400 مليون دولار. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below