أو.إم.في النمساوية ربما تتخارج من محطة كهرباء في تركيا مع تطلعها لروسيا

Wed Aug 19, 2015 10:06am GMT
 

فيينا 19 أغسطس آب (رويترز) - قال مانفريد لايتنر مدير قطاع التكرير والتسويق في مجموعة أو.إم.في النمساوية للنفط الغاز لرويترز إن محطة سامسون المتعثرة للكهرباء التي تعمل بالغاز في تركيا التابعة لشركته ربما تضطر لشطب المزيد من أصولها وربما يجري بيعها.

وجنبت أو.إم.في هذا الشهر مخصصات لانخفاض القيمة قدرها 205 ملايين يورو (227 مليون دولار) لسامسون حيث تضغط الإجراءات التنظيمية على هوامش الأرباح.

وقال لايتنر في مقابلة جرت في وقت متأخر أمس الثلاثاء "لا أستبعد مزيدا من خفض القيمة في المستقبل" مضيفا أنه لا يتوقع مزيدا من الخفض هذا العام في سامسون التي تبلغ قيمتها الدفترية الآن نحو نصف قيمتها الأصلية البالغة 600 مليون يورو.

وتابع أن بيع المحطة "مطروح على الطاولة" وقال إنه يتصور وجود مستثمرين إقليميين مهتمين بشرائها رغم عدم إطلاق عملية بيع فعلية.

وتحت قيادة رئيسها التنفيذي الجديد راينر سيلي تتطلع أو.إم.في بشكل متزايد إلى روسيا كموقع أقل تكلفة للتنقيب مع هبوط أسعار النفط لموازنة تعطل الإنتاج في ليبيا واليمن والمواقع المكلفة في بحر الشمال.

ووقعت أو.إم.في مذكرة تفاهم مع جازبروم الروسية في يونيو حزيران لتطوير مناطق بحقل أورينجوي للنفط والغاز في سيبيريا والمشاركة في مشروع خط الأنابيب نورد ستريم 2. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)