7 أيلول سبتمبر 2015 / 13:35 / منذ عامين

مقدمة 1-المرصد: تنظيم الدولة الإسلامية يسيطر على حقل نفطي بوسط سوريا

(لإضافة تفاصيل عن حقل النفط وخلفية)

عمان 7 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الاثنين إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية سيطروا على آخر حقل نفطي كبير كان تحت سيطرة الحكومة السورية خلال معارك على منطقة صحراوية واسعة بوسط البلاد.

وأضاف المرصد ومقره بريطانيا إن حقل جزل الواقع إلى الشمال الغربي من مدينة تدمر أغلق بينما تتواصل المعارك شرقي حمص مع ورود تقارير عن وقوع خسائر في الجانبين.

ولم يذكر المرصد أي تواريخ أو تفاصيل أخرى.

وقال الجيش السوري إنه تصدى لهجوم في المنطقة ذاتها لكنه لم يذكر الجزل أو يتحدث عن كم تبقى من البنية التحتية المستنزفة لقطاع الطاقة تحت سيطرته. وقال الجيش إنه قتل 25 مقاتلا بينهم جهاديون أجانب.

وقال المرصد إن النظام فقد السيطرة على آخر حقل نفطي في سوريا.

وقال مراقبون على مواقع التواصل الاجتماعي إن المعارك استعرت في اليومين أو الثلاثة الأخيرة وإن المقاتلين سيطروا على الحقل النفطي أمس الأحد.

والجزل هو حقل متوسط يقع إلى الشمال الغربي من مدينة تدمر الأثرية التي يسيطر عليها المتشددون والقريبة من منطقة يوجد بها حقول الغاز الطبيعي الرئيسية ومنشآت التنقيب التي تبلغ قيمتها ملايين الدولارات.

وتمكن الجيش -الذي يقاتل لاستعادة السيطرة على المدينة والمناطق المحيطة بها منذ سقوطها في مايو آيار- من تأمين محيط الحقل النفطي في يونيو حزيران.

وقال المرصد أيضا إن الضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة في مناطق بالرقة التي اتخذها التنظيم عاصمة له قتلت 16 شخصا على الأقل بينهم خمسة جهاديين أجانب.

وقال التلفزيون الرسمي إن متشددين إسلاميين قصفوا قلب العاصمة دمشق وأدت قذائف مورتر إلى مقتل شخص وإصابة عشرات.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below