روسيا ترفض دعوات من فنزويلا ودول أخرى في أوبك لخفض إنتاج النفط

Wed Sep 16, 2015 4:28pm GMT
 

موسكو 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك اليوم الأربعاء إن بلاده رفضت مطالبات من فنزويلا ودول أخرى أعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بخفض إنتاج النفط مضيفا أن موسكو ترى أن مثل هذا الإجراء ليس ضروريا.

وقال نوفاك للصحفيين "نعتقد أن أي خفض مصطنع لن يحقق نتائج جيدة.. بل على العكس تماما سيؤدي إلى تفاقم الوضع في المستقبل.

"ربما يكون لذلك تأثير على الأمد القصير لكن ليس في الأجل الطويل."

وأضاف نوفاك أن الإكوادور والجزائر طلبتا من موسكو أيضا خفض الإنتاج.

ويشكل رفض روسيا أحد أكبر المنتجين في العالم خفض إنتاجها ضربة للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الذي يطالب منذ أشهر بعقد اجتماع طارئ والتنسيق مع المنتجين من خارج أوبك.

وحتى الآن يقول منتجو الشرق الأوسط الأعضاء في أوبك إنهم سيواصلون الإنتاج بمستويات مرتفعة في معركة للدفاع عن حصتهم في السوق وحمايتها مما يرونها منافسة محتدمة.

واجتمع مادورو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت سابق هذا الشهر في مسعى إلى اتخاذ إجراء لمواجهة هبوط أسعار النفط لكنه عاد خالي الوفاض.

وقال مسؤولون روس مرارا إنه من الصعب على الشركات خفض الإنتاج النفطي نظرا للمناخ القاسي في بلادهم والصعوبات الجيولوجية في سيبيريا معقل صناعة النفط في روسيا.

وزادت روسيا إنتاجها هذا العام ليصل إلى أعلى مستوياته بعد الحقبة السوفيتية عند نحو 10.7 مليون برميل يوميا.   يتبع