تايمز: مسؤول تنفيذي في بتروفاك دفع مليوني دولار رشوة للفوز بعقد في الكويت

Thu Apr 7, 2016 10:05am GMT
 

7 أبريل نيسان (رويترز) - قالت صحيفة تايمز البريطانية إن مسؤولا تنفيذيا من شركة بتروفاك للخدمات النفطية دفع مليوني دولار على سبيل الرشوة للفوز بصفقة نفط في الكويت.

واستندت الصحيفة إلى وثائق اطلعت عليها قائلة إن مديرا بالشركة أمر بصرف "مدفوعات سرية" بقيمة مليوني دولار للمساعدة على الفوز بالعقد.

وأضافت أن رسائل بريد إلكتروني داخلية وفواتير من شركة أونا أويل للخدمات النفطية التي تتخذ من موناكو مقرا لها تظهر فيما يبدو أن أحد المدراء في الشركة أعطى تفويضا بمدفوعات "في حدود المترين" للمساعدة على الفوز بعقد في الكويت مشيرة إلى أن الوثائق توضح أن بيتر وارنر نائب الرئيس التنفيذي السابق للمبيعات والتسويق في بتروفاك والبالغ من العمر 59 عاما استخدم "كلمة سر."

وكانت السلطات في موناكو داهمت الأسبوع الماضي مكاتب أونا أويل ومنازل مدرائها بعد أن طلبت بريطانيا المساعدة في تحقيقات في فساد مزعوم في قطاع النفط العالمي.

وقالت حكومة موناكو على موقعها الإلكتروني وقتها إنها تحركت بعد تلقيها طلب مساعدة قضائية دولية في أمور جنائية من مكتب مكافحة جرائم الاحتيال الخطيرة في بريطانيا.

وتربط تقارير صحفية أيضا عدة شركات متعددة الجنسيات بممارسات تنطوي على فساد من بينها مزاعم بالرشوة وتزوير عقود للفوز بعقود نفطية في دول مثل قازاخستان والعراق مستندة إلى مئات الآلاف من رسائل البريد الإلكتروني. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)