27 شباط فبراير 2017 / 11:58 / منذ 7 أشهر

مستثمرون: عمان تسعى لطرح سندات في إصدار كبير تعقبها صكوك

من ديفيد باربوشيا

دبي 27 فبراير شباط (رويترز) - قال مستثمرون إن سلطنة عمان تسعى لطرح سندات دولارية في إصدار كبير قد يتجاوز حجمه ملياري دولار هذا الأسبوع كما تنوي إصدار صكوك دولارية خلال الأشهر القليلة المقبلة لسد عجز الموازنة الناجم عن هبوط أسعار النفط.

وتقول البنوك المرتبة لإصدار السندات إن الحكومة تعتزم بيع سندات تقليدية لآجال 5 و10 و30 عاما وسيكون ذلك على الارجح عقب انتهاء جولة ترويجية في الولايات المتحدة غدا الثلاثاء.

وذكر المستثمرون الذين حصلوا على المعلومات خلال جولة ترويجية قام بها مسؤولون عمانيون في الإمارات العربية المتحدة أمس الأحد أن عمان فوضت بنوكا بترتيب إصدار صكوك دولارية قد تطرح بعد وقت قصير من إصدار السندات التقليدية.

ولم ترد وزارة المالية العمانية علي اتصالات هاتفية ورسالة الكترونية لطلب التعقيب.

وفي ضوء احتياجات عمان التمويلية الضخمة قالت الحكومة في يناير كانون الثاني إنها تنوي اقتراض 2.1 مليار ريال (5.45 مليار دولار) من الأسواق العالمية هذا العام وقال المستثمرون إن حجم إصدار السندات قد يصل إلى 2.5 مليار دولار أو أكثر.

وأشار عدد من المستثمرين إلى أن عمان قد ترغب في التعجيل بإصدار ضخم قبل أي خفض محتمل لتصنيفها الائتماني أو النظرة المستقبلية.

ومنحت ستاندرد آند بورز سلطنة عمان تصنيف - وهو أعلى درجة واحدة من التصنيف العالي المخاطر - مع نظرة مستقبلية سلبية بينما منحتها موديز‭Baa1 ‬‬ مع نظرة مستقبلية مستقرة.

وستكون الشريحة البالغ أجلها 30 عاما هي الأولى لسلطنة عمان وقد تجتذب طلبا من مستثمرين غير خليجيين أظهروا اهتماما قويا للأصول الطويلة الأجل والمرتفعة العائد في الشرق الأوسط حين اشتروا سندات لأجل 30 عاما طرحتها السعودية في أكتوبر تشرين الأول ومصر في يناير كانون الثاني.

وقال دوج بيتكون رئيس صناديق ومحافظ الدخل الثابت في بنك رسملة للاستثمار ”في ظل إصدار شريحة لأجل 30 عاما بات من الواضح أنهم يسعون لاستغلال حسابات دولية لديها شهية طبيعية لانكشافات أطول أمدا.“

ومن المرجح تسعير السندات الجديدة لأجل خمسة أعوام قرب 200 نقطة أساس فوق متوسط أسعار المقايضة بين الفائدة الثابتة والمتغيرة مع الوضع في الاعتبار علاوة إصدار جديدة بنحو 25 نقطة أساس فوق سندات عمانية تستحق في 2021 والتي جرى تداولها حول 175 نقطة أساس فوق متوسط أسعار المقايضة بين الفائدة الثابتة والمتغيرة اليوم الاثنين.

وقال مستثمرون إن الشريحة لأجل عشرة أعوام قد تصل إلى ما بين 300 و310 نقاط أساس فوق متوسط أسعار المقايضة بين الفائدة الثابتة والمتغيرة.

وفي يونيو حزيران الماضي أصدرت عمان سندات تستحق في 2021 و2026 ثم أعادت فتح إصدار السندات في سبتمبر أيلول.

وقال مستثمرون إن السندات البالغ أجلها 30 عاما قد يتم تسعيرها بين 370 و390 نقطة أساس فوق متوسط أسعار المقايضة بين الفائدة الثابتة والمتغيرة وتقدم عائدا بين 6.5 و7 في المئة.

وقال أحد مديري المحافظ إن الفائدة البالغة 390 نقطة أساس ستكون مغرياة للغاية مقارنة مع سندات اندونيسية لأجل 30 عاما طرحت في ديسمبر كانون الأول ويجري تداولها حول 228 نقطة أساس أو حتى سندات تركية تستحق في 2045 يجري تداولها حاليا عند نحو 364 نقطة أساس.

ومن السيناريوهات المحتملة أن تطرح عمان شريحتين كبيرتين لأجل 10 أعوام و30 عاما بينما تقلص حجم شريحة الخمس سنوات. وقال مدير إن عمان قد تعول حينئذ على وجود طلب لم يتم تلبيته علي أوراق مالية عمانية قصيرة الأجل عند إصدار صكوكها المرجح أن تكون لأجل خمس وسبع سنوات. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below