19 آذار مارس 2017 / 11:33 / بعد 5 أشهر

حصري-مؤسسة النفط الليبية تتوقع استعادة السيطرة على مينائي راس لانوف والسدر

من أيدن لويس

تونس 19 مارس آذار (رويترز) - قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا أن المؤسسة تنسق مع قوات مسلحة من شرق ليبيا وليس لديها ما يدعوها للاعتقاد بأنها لن تستعيد السيطرة علي مينائي راس لانوف والسدر النفطيين.

وبعد أن فقد الجيش الوطني الليبي السيطرة على المينائين الشهر الجاري ثم استعادهما في الشهر ذاته ثارت شكوك بشأن رغبته السماح للمؤسسة الوطنية التي تتخذ من طرابلس مقرا بإدارة المينائين.

ويتهم مسؤولون في الشرق الغرماء في طرابلس ومدينة مصراتة في الشرق بدعم هجوم شنه فصيل يعرف باسم سرايا الدفاع عن بنغازي على المينائين في الثالث من مارس آذار.

وبعد استعادة السيطرة على المينائين قال رئيس مكتب المؤسسة في بنغازي المعين من قبل الحكومة في شرق ليبيا إنه سينسحب من اتفاق توحيد المؤسسة الذي أبرم في يوليو تموز.

وفي رد كتابي لرويترز قال مصطفى صنع الله رئيس المؤسسة في طرابلس أن موظفيه يعملون مع الجيش الوطني الليبي بالفعل.

وقال في أول تصريحات علنية منذ استعادة السيطرة على المينائين أن المؤسسة تنسق مع الجيش الوطني "وليس هناك ما يدعونا للاعتقاد بأن الجيش الوطني الليبي لن يعيد لنا السيطرة على المينائين." (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below