April 2, 2018 / 10:38 AM / 6 months ago

مصدران: هيونداي أويل بنك الكورية تشتري مكثفات نرويجية للمرة الأولى

2 أبريل نيسان (رويترز) - قال مصدران مطلعان اليوم الاثنين إن شركة التكرير الكورية الجنوبية هيونداي أويل بنك كورب اشترت أولى شحناتها على الإطلاق من المكثفات النرويجية مع سعيها للحصول على إمدادات من خارج آسيا لتحل محل شحنات إيرانية.

ويسعى مشترو مكثفات آخرون من كوريا الجنوبية للحصول على إمدادات أخرى من المكثفات، وهي عبارة عن خام خفيف جدا، من مصادر غير إيران تحسبا لفرضت الولايات المتحدة مزيدا من العقوبات على طهران.

وقالت المصادر إن هيونداي أويل بنك اشترت 700 ألف برميل من المكثفات من شتات أويل للتسليم في يونيو حزيران.

وامتنع متحدث باسم هيونداي أويل بنك عن التعليق ولم يتسن الاتصال بمسؤولي شتات أويل على الفور للحصول على تعليق.

وقال أحد المصادر في إشارة إلى هيونداي أويل بنك ”سوق المكثفات شحيحة للغاية ومن ثم يشترون من أي مكان يستطيعون الشراء منه“.

وقالت ثلاثة مصادر إن شركة النفط الوطنية الإيرانية خفضت إمدادات حقل بارس الجنوبي من المكثفات لكوريا الجنوبية بمقدار ثلاثة ملايين برميل شهريا من بداية هذا العام مع انخفاض إنتاج البلاد وبدء تشغيل وحدة فصل جديدة.

وهبطت صادرات المكثفات الإيرانية إلى آسيا 39 بالمئة في الربع الأول إلى نحو 348 ألف برميل يوميا مقارنة مع الفترة ذاتها قبل عام وفقا لبيانات من مصدر يرصد الإمدادات الشهرية.

وقالت المصادر إن مشترين من كوريا الجنوبية، من بينهم اس.كيه إنرجي وهانوا توتال للبتروكيماويات، يتطلعون أيضا لإمدادات مكثفات من استراليا وقطر وغينيا الاستوائية لتحل محل النفط الإيراني وإنهم اشتروا أيضا النفتا الثقيلة كبديل للقيم محطاتهم.

وقال مصدر في مصفاة بكوريا الجنوبية يتتبع أيضا المكثفات غير الإيرانية ”ليس المنشأ هو ما يهمنا بل السعر ومدى مناسبة النفط لمحطاتنا.

”يبدو أن الكثيرين يسعون لتنويع مصادر إمداداتهم من المكثفات لأننا لا نريد أن نتعطل إذا فرضت الولايات المتحدة عقوبات على إيران في شهر مايو“ أيار.

وطلبت المصادر عدم نشر أسمائها في هذا الخبر لأنها غير مخولة بالحديث إلى وسائل الإعلام.

واستفادت قطر من تقلص الإمدادات الإيرانية، حيث حومت العلاوات الفورية لمكثفات الحقول القطرية المزالة الرائحة قرب أعلى مستوى في عام.

ومازالت هناك إمكانية لتحسن الفارق الضيق بين العرض والطلب بالنسبة لهيونداي أويل بنك خلال الربع الأخير حيث ستتمكن شركة التكرير من معالجة الخام الخفيف بالإضافة إلى المكثفات حسبما ذكرت المصادر.

وتخطط الشركة لإغلاق وحدة فصل طاقتها الإنتاجية 130 ألف برميل يوميا في سبتمبر أيلول لإجراء صيانة ستستغرق نحو شهر.

وتعالج وحدات الفصل المكثفات من أجل إنتاج الوقود، وبخاصة النفتا، لصناعة البتروكيماويات.

إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below