May 24, 2018 / 9:57 AM / 7 months ago

مقدمة 2-أجوكو الليبية ترفع إنتاج النفط بعد انحسار مشاكل الكهرباء

من أيمن الوارفلي

بنغازي (ليبيا) 24 مايو أيار (رويترز) - قالت شركة الخليج العربي للنفط (أجوكو) الليبية اليوم الخميس إنها رفعت إنتاجها النفطي إلى 180 ألف برميل يوميا بعدما كانت خفضته أمس الأربعاء بسبب طقس حار على نحو غير معتاد أثر على إمدادات الكهرباء.

وقال مسؤول في الشركة طلب عدم ذكر هويته أن الإنتاج، الذي انخفض يوم الأربعاء إلى 146 ألف برميل يوميا، سيزيد إلى ما بين 200 و220 ألف برميل يوميا غدا الجمعة إذا ظلت إمدادات الكهرباء مستقرة. ويقل هذا عن متوسط الآونة الأخيرة البالغ 260 ألف برميل يوميا.

وقال مسؤول بميناء البريقة الليبي اليوم إن حقل الراقوبة النفطي، الذي تديره شركة سرت للنفط وينتج خمسة آلاف برميل يوميا، قد استأنف ضخ الخام إلى الميناء الواقع في شرق البلاد بعد أن تسببت احتجاجات في توقف التدفقات يوم الأربعاء.

وأجوكو وسرت للنفط تتبعان المؤسسة الوطنية للنفط.

واضطرت أجوكو لوقف الإنتاج في حقل المسلة يوم الأربعاء بعدما زادت الحرارة إلى 49 درجة مئوية مما أثر على إمدادات الكهرباء.

وواجه حقل السرير مشكلات مماثلة.

ولم تعلن ليبيا، عضو منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، بيانات الإنتاج للشهر الجاري. كانت مصادر في القطاع قدرت الإنتاج بمليون برميل يوميا قبل انقطاع الكهرباء الذي أثر على أجوكو.

وفي حقل الراقوبة قال مسؤول في شركة سرت إن بعض الشبان المطالبين بتحسين الخدمات والذين أوقفوا الإنتاج قد أنهوا اعتصامهم بعد تدخل الشركة.

وتُنظم احتجاجات من آن لآخر في منطقة مرادة النائية في شرق ليبيا التي تضم حقل الراقوبة وغيره من المنشآت النفطية لمطالبة السلطات بالتعامل على وجه السرعة مع المشكلات الناتجة عن غياب الحكومة ونقص الرعاية الصحية وغيرها من الخدمات.

وقال المسؤول بعد اجتماع بين مسؤولي الشركة ومسؤولين محليين ومحتجين في البريقة ”تم الايضاح لهم بخطورة ما أقدمو عليه وانعكاساته على الوضع الراهن وأيضا تم اطلاعهم على خطط وبرامج المؤسسة بخصوص التنمية المستدامة في المناطق المحيطة بالحقول“.

تجتاح الاضطرابات ليبيا منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

وقال مسؤولون إن بعض الشبان يحتجون أيضا بسبب عدم وجود طرق تربط بين مرادة وغيرها من المناطق وللمطالبة بفرص عمل وهي أزمة عامة في ليبيا.

وفجرت جماعات مسلحة خط الأنابيب القريب من مرادة مرتين منذ ديسمبر كانون الأول في ظل اضطراب الأمن في المنطقة الشرقية النائية.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below