مقدمة 1-مسؤولون: مهاجمون يفجرون خط أنابيب رئيسيا للنفط في اليمن

Sat Jan 26, 2013 8:38am GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

صنعاء 26 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر حكومية وقبلية اليوم السبت إن مهاجمين مجهولين فجروا خط أنابيب رئيسيا للنفط في اليمن مما دفع البلاد إلى غلق أحد أبرز مصادر الدخل في البلاد.

وتعرض خط أنابيب النفط والغاز في اليمن لأعمال تخريب متكررة من جانب مسلحين ورجال قبائل منذ ان أوجدت الاحتجاجات المناهضة للحكومة فراغا في السلطة في عام 2011 وهو الامر الذي سبب نقصا في الوقود وخفض من ايرادات صادرات البلاد.

وقال شهود إن خط الأنابيب الذي يربط حقول الانتاج في محافظة مأرب بالبحر الأحمر تعرض للهجوم مساء أمس الجمعة.

وقال شاهد من رجال القبائل لرويترز "سمعنا انفجارا في منطقة صرواح وأعقب ذلك تصاعد دخان من خط الأنابيب."

ويمثل استقرار اليمن أولوية للولايات المتحدة والدول العربية الخليجية بسبب موقعه الاستراتيجي بجوار السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم ومسارات الشحن ولان به أنشط أجنحة تنظيم القاعدة.

وقال مصدر حكومي ان الانتاج توقف بعد انفجار شحنة ناسفة وضعت أسفل خط الانابيب.

وقال المصدر "الجيش يلاحق المخربين وبدأت فرق فنية على الفور في اصلاح الاضرار."

وأدى اغلاق خط الانابيب لفترة طويلة الى توقف عمل أكبر مصفاة تكرير في البلاد في عدن مما دفع البلاد الى الاعتماد على تبرعات الوقود من السعودية وعلى الواردات.

واستؤنف الانتاج يوم 31 ديسمبر كانون الاول بمعدل 70 الف برميل يوميا بعد أحدث أعمال اصلاح لخط الانابيب الذي كان يستخدم في ضخ نحو 110 الاف برميل يوميا من خام مأرب لمرفأ تصدير على البحر الاحمر قبل ان تبدأ موجة هجمات في 2011 .

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي - هاتف 0020225783292)