4 آذار مارس 2013 / 17:49 / بعد 5 أعوام

مقدمة 1-مقابلة-وزير: الصراع السوري يعرقل نمو الاقتصاد اللبناني

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل وخلفية)

من دانييل بيزيس

نيويورك 4 مارس آذار (رويترز) - قال وزير الاقتصاد والتجارة اللبناني نقولا نحاس اليوم الاثنين إن من غير المتوقع أن يحقق اقتصاد بلاده نموا كبيرا في 2013 بسبب انعدام اليقين الذي يسببه العنف الطائفي في سوريا.

وقال نحاس في مقابلة مع رويترز ”الناتج الاجمالي المحلي يبلغ 40 مليار دولار. بسبب الأزمة السورية وتأثيرها على قطاع السياحة (اللبناني) أعتقد أن معدل النمو في 2012 بلغ اثنين في المئة.“

ويزور نحاس نيويورك للحديث مع المستثمرين في يوم أسواق رأس المال اللبنانية الذي ترعاه شركة اورباخ جرايسون للسمسرة والمتخصصة في الأسواق الناشئة. وقال نحاس إنه يريد أن يسلط الضوء على صمود الاقتصاد خلال سنوات من الصراعات والحروب المتقطعة.

وسجل لبنان نموا تراوح بين سبعة وثمانية في المئة سنويا في الفترة من 2007 حتى 2010 لكن المعدل تراجع بشكل حاد في 2011 بسبب توتر سياسي داخلي أعقبه بدء الانتفاضة ضد الرئيس السوري بشار الأسد.

ورجح نحاس أن يحقق الاقتصاد نموا يتراوح بين 2.5 وثلاثة في المئة هذا العام.

واضاف ”أعتقد أنه إذا أجريت الانتخابات في موعدها فسيدعم هذا الاقتصاد وسنعود إلى نمو في نطاق خمسة إلى ستة في المئة“ في إشارة إلى الانتخابات البرلمانية المقررة في الصيف.

واضاف ”في السنوات الماضية عندما كانت تحدث أزمة .. كان النمو ينخفض إلى ما يتراوح بين اثنين وأربعة بالمئة في المتوسط. وعندما كان الوضع يتحسن ... كنا نصل إلى معدل ستة إلى تسعة في المئة. هذا النمط كان سائدا طوال الوقت.“

ويتوقع صندوق النقد الدولي نموا نسبته إثنين في المئة في 2012 و2.5 في المئة في 2013.

وقال نحاس إن السياحة وهي دعامة أساسية للاقتصاد تراجعت بشدة وبصفة خاصة من دول الخليج وهو ما كان أحد الأسباب الرئيسية لتباطؤ النمو.

ويستضيف لبنان ما يقدر بمليون سوري بمن فيهم الأسر التي تعول نفسها والعمالة.

وموضوع اللاجئين مسألة حساسة بشكل خاص في لبنان.

وقال وزير الداخلية اللبناني الأسبوع الماضي إن اللاجئين السوريين جراء الأزمة المستمرة منذ 23 شهرا في بلادهم بدأوا يهددون الوضع الامني في البلاد.

وقال نحاس “نحن نمر بفترة غير متوقعة. ما يقلقنا هذه الأيام ليس الوضع لدينا وإنما ما سينتهي إليه الوضع في سوري.

”استفاد لبنان دائما من الأزمات. هذا هو التاريخ .. ولا نرغب في قول ذلك لكن هذا هو الدرس المأخوذ من الماضي.“

ويتوقع لبنان أن يؤدي اكتشاف نفط وغاز في شرق البحر المتوسط إلى دعم طويل الأمد لاقتصاده.

وقال نحاس إن استغلال مصادر الطاقة سيغير محركات الاقتصاد لكن ليس على الفور.

واضاف ”لن نجني أي إيرادات من النفط والغاز قبل ثماني إلى عشر سنوات. علينا ان نقرر كيف نوزع هذه الموارد على الأجيال القادمة وما نفعله الآن.“ (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below