13 آذار مارس 2013 / 17:04 / منذ 5 أعوام

مقدمة 1-المركزي البحريني يتوقع نمو الاقتصاد نحو 4% في 2013

(لاضافة تصريحات وتفاصيل وخلفية)

من مارتن دوكوبيل

المنامة 13 مارس آذار (رويترز) - قال رشيد المعراج محافظ البنك المركزي البحريني اليوم الأربعاء إن البنك يتوقع نمو الاقتصاد نحو أربعة بالمئة في 2013 بتغير طفيف عن العام الماضي مضيفا أن الضغوط التضخمية ليست مصدر قلق حاليا.

ولم يوضح المعراج الذي كان يتحدث إلى الصحفيين خلال اجتماع لمحافظي البنوك المركزية الخليجية سبب انخفاض توقعاته بالمقارنة مع تقديرات مجلس التنمية الاقتصادية الذي قال الشهر الماضي إن الناتج المحلي الإجمالي سينمو 6.2 بالمئة في 2013 بعد نمو يقدر بنحو 3.9 بالمئة في 2012.

وقال المعراج إن الرقم الذي يتوقعه يستند إلى المعطيات المتاحة حاليا.

وهذا التوقع أكثر تفاؤلا من استطلاع أجرته رويترز في يناير كانون الثاني قلص فيه محللون توقعاتهم للنمو في 2013 إلى 3.2 بالمئة من 3.5 بالمئة في سبتمبر أيلول لأسباب من بينها استمرار الاضطراب السياسي في البلاد.

وتستند الاستراتيجية الاقتصادية للمملكة التي يقطنها 1.3 مليون نسمة على أن تصبح مركزا ماليا للمنطقة إذ تفتقر للثروة النفطية التي يتمتع بها جيرانها بالخليج. ويشكل القطاع المالي نحو 17 بالمئة من الاقتصاد البحريني البالغ حجمه 29 مليار دولار.

لكن القطاع المصرفي تأثر بعد عامين من الاضطرابات الاجتماعية ليتباطأ نمو الاقراض إلى 7.8 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني مسجلا أدنى مستوى منذ أغسطس اب 2011.

لكن المعراج قال إن الوضع الاقتصادي يتحسن مضيفا أنه راض تماما عن أحوال القطاع المصرفي في البلاد كما تظهر من نتائج معظم البنوك عن العام الماضي.

ومن المتوقع أن تحصل البحرين على مساعدات قدرها مليار دولار سنويا من دول بمجلس التعاون الخليجي هي السعودية والإمارات والكويت وقطر على مدى السنوات العشر المقبلة لتمويل المشروعات التنموية والاجتماعية.

والبحرين هي الدولة الوحيدة في مجلس التعاون الخليجي التي تواجه عجزا بالميزانية هذا العام.

وقال محافظ البنك المركزي إنه يتوقع أن يبلغ التضخم نحو 1.5 بالمئة في المتوسط هذا العام.

كان التضخم بلغ 3.6 بالمئة في يناير كانون الثاني وفي ذلك الشهر أيضا توقع محللون استطلعت رويترز آراءهم أن يبلغ متوسط التضخم 2.4 بالمئة في 2013 انخفاضا من 2.8 بالمئة في 2012.

وقال إنه لم يلاحظ حتى الان زيادة في الأسعار الخارجية من شأنها أن تنتقل إلى نظام التسعير المحلي مضيفا أن التضخم دائما يكون مبعث قلق للبنوك المركزية لكنه راض عن مستوى التضخم الحالي ولا يرى أي ضغوط تضخمية على الاقتصاد.

وأبقت البحرين التي تربط عملتها بالدولار الأمريكي على سعري الفائدة الرئيسيين -وهما إعادة الشراء والايداع لأجل أسبوع- دون تغيير عند 2.25 و0.50 بالمئة على الترتيب منذ سبتمبر أيلول 2009. وقال المعراج الاسبوع الماضي إنه لا يتوقع تعديل السياسة النقدية في الوقت الحالي.

وأضاف أن البنك المركزي لا يفكر في تنويع احتياطياته من العملة الأجنبية لتشمل اليوان الصيني. وأظهرت بيانات البنك أن صافي أصوله الأجنبية بلغ 1.8 مليار دينار (4.8 مليار دولار) في نهاية نوفمبر.

الدولار = 0.3770 دينار بحريني إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below