22 أيار مايو 2013 / 13:43 / بعد 5 أعوام

كيبل آند وايرلس تواجه صعوبات في بيع وحدتها في موناكو

لندن 22 مايو أيار (رويترز) - قالت كيبل آند وايرلس البريطانية للاتصالات إن الحصول على موافقة حكومية على بيع وحدتها في موناكو لشركة البحرين للاتصالات (بتلكو) يبدو أكثر صعوبة مما كان متوقعا لكن هناك خيارات متاحة إذا فشلت عملية البيع.

ويعد الانسحاب من موناكو بمثابة الخطوة النهائية لشركة الاتصالات البريطانية - التي لها أنشطة تمتد من مكاو إلى جزر القنال البريطانية - للتركيز على منطقة الكاريبي وأمريكا الوسطى.

وقال تيم بيننجتون المدير المالي لكيبل آند وايرلس اليوم الأربعاء إن الشركة علمت أن الحصول على تلك الموافقة أمر معقد ومنحت نفسها مهلة حتى 2014 لتحقيق ذلك.

وأضاف ”أصبحت ثقتنا (في الحصول على الموافقة) أقل مما كانت لكن لدينا خيارات كثيرة لأن الأنشطة الأساسية في موناكو تحقق أداء حسنا.“

وباعت كيبل آند وايرلس بالفعل حصة قدرها 25 في المئة في كومباني مونجاسك دو كوميونيكاسيون - التي تملك بدورها حصة تبلغ 55 في المئة في موناكو تليكوم - لبتلكو ويكون للشركة البحرينية خيار شراء حصة 75 في المئة المتبقية.

لكن كيبل آند وايرلس تحتاج إلى موافقة إمارة موناكو وهي شريك في ملكية موناكو تليكوم حتى تمضي الصفقة قدما. وإذا لم توافق إمارة موناكو فإن بتلكو تستطيع بيع الحصة التي تبلغ 25 في المئة إلى كيبل آند وايرلس. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below