مسؤول عراقي: تصدير النفط الكردي يجب أن يكون بموافقة بغداد

Tue Dec 17, 2013 11:00am GMT
 

طوكيو 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة إن العراق يرغب في تصدير النفط عبر خط أنابيب من المنطقة الكردية بشمال العراق لكن أي إمدادات يجب أن تكون بموافقة بغداد وذلك بعد بدء ضخ الخام عبر الخط يوم الجمعة.

وتصر الحكومة المركزية في العراق على حقها في الإشراف على كل صادرات النفط حتى بعد أن وقعت تركيا في نوفمبر تشرين الثاني حزمة في مجال الطاقة بمليارات الدولارات مع حكومة إقليم كردستان.

وأبلغ الشهرستاني الصحفيين عندما سئل عن خط الأنابيب المقام حديثا أنه تم الاتفاق خلال اجتماعات جرت مع المسؤولين الأتراك في الآونة الأخيرة على أن السماح بتصدير النفط الخام من أي مكان بالعراق يصب في صالح الجميع لكن يجب أن يكون بموافقة الحكومة العراقية.

وتقول بغداد إن تصدير النفط الكردي بشكل مستقل مخالف للقانون.

وتطمح تركيا إلى المضي قدما في الأمر من خلال آلية ثلاثية تشمل بغداد لكن الحكومة المركزية ترفض منذ سنوات ضخ صادرات مباشرة من الإقليم شبه المستقل.

وقال الشهرستاني إن التصدير بدون موافقة بغداد سيكون انتهاكا لسيادة العراق وسيكون على الحكومة العراقية اتخاذ ما يلزم من إجراءات لحماية ثرواتها.

كانت مصادر مطلعة قالت يوم السبت إن الضخ التجريبي للخام عبر خط الأنابيب بدأ يوم الجمعة لكن لم يتقرر شحن أي كميات للتصدير بعد. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل)