مقابلة-شركة الصلب الليبية تتوقع زيادة طفيفة للإنتاج وسط مشاكل في الكهرباء

Tue Dec 24, 2013 1:42pm GMT
 

من أولف ليسينج

مصراتة (ليبيا) 24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال رئيس مجلس إدارة الشركة الليبية للحديد والصلب إن شركته تخطط لرفع الإنتاج الإجمالي بشكل طفيف في العام المقبل إلا أن نقص الكهرباء والغاز سيستمران في إعاقة التعافي بعد الحرب الأهلية.

وقال محمد عبد المالك الفقيه في مقابلة مع رويترز إنه رغم المشكلات في انتاج الصلب السائل إلا أن الشركة ستزيد طاقتها من المنتجات النهائية فيالعام المقبل وتسعى لفتح سوق جديدة في الجزائر بينما مازال الطلب ضعيفا في مصر وجنوب أوروبا.

تأسست الشركة التي تعد من كبرى مصنعي الصلب في افريقيا في عهد معمر القذافي في إطار سعي البلاد للحد من اعتمادها على صادرات النفط لكنها أوقفت عملياتها خلال الانتفاضة التي أطاحت بالقذافي ثم استأنفت الإنتاج في العام الماضي.

وقال الفقيه إن الشركة التي تعد من أكبر الشركات الليبية ستظل تواجه مشكلات في العام الجديد.

وأوضح قائلا "الإنتاج الإجمالي يتحسن .. أعددنا خطة إنتاج للعام المقبل ... نتوقع زيادة طفيفة.

لكن مازلنا نواجه العديد من التحديات أهمها نقص الكهرباء والغاز الطبيعي."

وتعرضت طرابلس وغيرها من المدن الرئيسية لانقطاعات في الكهرباء بسبب قيام ميليشيات ورجال قبائل يطالبون بزيادات في الأجور وبمزيد من الحقوق السياسية بتعطيل خطوط أنابيب نقل الغاز وحقول النفط والموانئ للضغط على الحكومة.

وأعاقت الميليشيات ورجال القبائل إنتاج الشركة هذا العام مما دفعها لإغلاق المصهر الذي ينتج الصلب السائل لنحو شهر في سبتمبر أيلول.   يتبع