1 تموز يوليو 2014 / 20:19 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-مسلحون في شرق ليبيا يوافقون على اعادة فتح مينائين نفطيين

(لاضافة اقتباسات وخلفية)

طرابلس أول يوليو تموز (رويترز) - قال متحدث باسم مسلحين يحاصرون موانيء نفطية رئيسية في شرق ليبيا انهم وافقوا على اعادة فتح مينائي السدر وراس لانوف الباقيين تحت سيطرتهم بدءا من غد الاربعاء كبادرة على ”حسن النوايا“ في خطوة قد تجعل البلد العضو بمنظمة اوبك يستعيد جزءا كبيرا من صادراته المفقودة.

وكان المسلحون الذين يطالبون بقدر أكبر من الحكم الذاتي لمنطقة برقة التي اعلنوها من جانب واحد في شرق ليبيا قد وافقوا في ابريل نيسان على اعادة فتح مينائين أصغر حجما ثم رفع الحصار تدريجيا عن مينائي السدر وراس لانوف اللذين سيطروا عليهما قبل حوالي عام.

ومنذ الصيف الماضي أدت محاصرة الموانيء الي اصابة صناعة النفط الليبية بالشلل. لكن إذا نفذ الوعد واعيد فتح الميناءان الرئيسيان بشرق البلاد فان ليبيا ستستعيد طاقة لتصدير النفط تبلغ حوالي 500 ألف برميل يوميا.

وقال علي الحاسي وهو متحدث باسم المسلحين لرويترز بالهاتف ”تم التوصل لاتفاق بين الحكومة وحكومة برقة لاعادة فتح السدر وراس لانوف كبادرة على حسن النوايا.“

وربط بين هذه الخطوة وبين الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم الاربعاء الماضي والتي لم تنشر نتائجها حتى الان.

ولم يصدر تعقيب فوري من الحكومة في طرابلس. وفشلت اتفاقات سابقة لاعادة فتح موانيء لكن اتفاق ابريل نيسان ادى بالفعل الي رفع الحصار عن مينائي الزويتينة والحريقة النفطيين.

وقال الحاسي ان الميناءين الاخرين سيعاد فتحهما غدا الاربعاء في اطار اتفاق من بين شروطه اسقاط التهم ضد اولئك الذين استولوا عليهما.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below