18 تموز يوليو 2014 / 12:53 / منذ 3 أعوام

لاجارد: الأسواق المالية "قد تكون متفائلة أكثر من اللازم" بشأن أوروبا

باريس 18 يوليو تموز (رويترز) - حذرت كريستين لاجارد المديرة العامة لصندوق النقد الدولي اليوم الجمعة من أن الأسواق المالية "قد تكون متفائلة أكثر من اللازم" بشأن أوروبا وقالت إن ارتفاع معدل البطالة والديون يمكن أن يقلص الاستثمار ويضر احتمالات النمو في المستقبل.

وحثت لاجارد البنك المركزي الأوروبي على إبقاء السياسة النقدية ميسرة إلى أن يتعافى الطلب من القطاع الخاص بشكل كامل ودعت دول الاتحاد الأوروبي للتصدي للعقبات الهيكلية التي تضر بخلق الوظائف والانتاجية.

وبعد أيام من تحذير الصندوق في تقرير دوري بخصوص منطقة اليورو من أن أي صدمات جديدة قد تعرقل التعافي الاقتصادي للمنطقة وجهت لاجارد الرسالة في مؤتمر في باريس قائلة "الأنباء السارة هي أن الاقتصاد الأوروبي يتعافى من الأزمة. الثقة تتحسن والأسواق المالية متفائلة. متفائلة ربما أكثر من اللازم."

وحث الصندوق منطقة اليورو على دعم الطلب الاقتصادي وإنجاز إصلاح لقطاع البنوك يعرف باسم الاتحاد المصرفي وإدخال إصلاحات هيكلية.

وقالت لاجارد اليوم الجمعة وفقا لنص كلمتها "استمرار معدلات البطالة العالية ومعدلات الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي العالية يعرض الاستثمار للخطر ويخفض النمو في المستقبل."

وكان بنك التسويات الدولية قد حذر في أحدث تقرير سنوي له في نهاية يونيو حزيران من أن معدلات الفائدة المنخفضة للغاية جعلت الحكومات والأسواق المالية تشعر بأمان زائف.

لكن الأسواق العالمية تعرضت منذ ذلك الحين لضغوط بفعل إسقاط طائرة ركاب ماليزية قرب الحدود الروسية الأوكرانية وفرض عقوبات جديدة على موسكو والصراع في غزة وهو ما دفع المستثمرين للهروب إلى الأصول المقاومة للهبوط. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below