30 تموز يوليو 2014 / 16:38 / بعد 3 أعوام

مسلحون يفجرون خط الانابيب الرئيسي لتصدير النفط في اليمن

صنعاء 30 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤول محلي إن مسلحين فجروا خط الأنابيب الرئيسي لتصدير النفط في اليمن اليوم الأربعاء وهو ما تسبب في توقف تدفق الخام وتعطيل مصدر مهم للايرادات للدولة.

وتعرضت خطوط أنابيب النفط والغاز في اليمن مرارا لعمليات تخريب نفذها مسلحون أو رجال قبائل منذ أن أدت احتجاجات مناوئة للحكومة إلى فراغ في السلطة في 2011 وهو ما تسبب في نقص الوقود وتقلص إيرادات الصادرات.

ورفع اليمن اسعار الوقود اليوم الأربعاء في محاولة لتخفيف عبء دعم الطاقة على ميزانية الدولة.

وجنت الحكومة 671 مليون دولار فقط من تصدير النفط الخام في الفترة من يناير كانون الثاني حتى مايو ايار بانخفاض حوالي 40 بالمئة عن الفترة المقابلة من العام الماضي نتيجة التفجيرات المتكررة.

وقال المسؤول المحلي إن أحدث تفجير وقع في منطقة وادي عبيدة بمحافظة مأرب المنتجة للخام في وسط البلاد وهو ما أوقف تدفق النفط إلي مرفأ رأس عيسى النفطي على البحر الأحمر.

وينقل خط أنابيب مأرب ما بين 70 ألفا إلى 110 آلاف برميل يوميا من خام مأرب الخفيف. والمرة السابقة التي جرى فيها إصلاح الخط كانت في 24 يوليو تموز بعدما تعرض للتفجير في 12 يوليو تموز.

ويشن رجال القبائل الساخطون مثل تلك الهجمات للضغط على الحكومة لتوفير وظائف لهم أو تسوية نزاعات حول أراض أو إطلاق سراح أقارب مسجونين. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below