شركاء حقل لوثيان الإسرائيلي يقدمون خطة تطوير بقيمة 6.5 مليار دولار

Tue Sep 30, 2014 11:42am GMT
 

القدس 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - قدم الشركاء في حقل لوثيان أكبر حقول الغاز الطبيعي الإسرائيلية خطتهم المبدئية لتطوير الحقل إلى السلطات الإسرائيلية وقال مصدر اليوم الثلاثاء إنها تتضمن إنتاج 16 مليار متر مكعب من الغاز سنويا.

وسلمت مجموعة الشركاء التي تقودها نوبل إنرجي ومقرها تكساس ومجموعة ديليك الإسرائيلية الاقتراح بعد محاولات استمرت شهورا لتحديد أفضل السبل لتطوير الحقل الواقع في البحر المتوسط على عمق نحو 1500 متر ومسافة حوالي 130 كيلومترا قبالة ساحل إسرائيل.

وفي مارس آذار انهارت المحادثات الرامية لإشراك وودسايد بتروليوم الأسترالية المتخصصة في الغاز الطبيعي المسال في المشروع.

وتقدر احتياطات لوثيان بواقع 622 مليار متر مكعب مما يجعله من أكبر الاكتشافات البحرية على مدى السنوات العشر الأخيرة.

وأكدت متحدثة باسم وزارة الطاقة الإسرائيلية التي ينتظر منها الآن أن توافق على الخطة تسلم الاقتراح لكنها لم تكشف عن أي تفاصيل.

وقال مصدر إن المرحلة الأولى من المشروع ستتضمن نقل 16 مليار متر مكعب سنويا من وحدة عائمة لتخزين وتفريغ الإنتاج عبر خطوط أنابيب إلى إسرائيل والسلطة الفلسطينية وبعض الجيران الذين يريدون شراء الغاز.

وأضاف المصدر أن من المتوقع أن يبدأ الإنتاج بحلول عام 2018 وقد تصل قيمة الاستثمارات الأولية إلى 6.5 مليار دولار وهو ما يتماشى مع التوقعات السابقة.

ويجري الشركاء في حقل لوثيان محادثات مع مجموعة بي.جي البريطانية التي تريد استيراد الغاز لتغذية محطتها لتسييل الغاز في مصر وكذلك مع شركة الكهرباء الوطنية الأردنية.

وقال مسؤولون إن الاقتراح لا يتضمن خطط المراحل اللاحقة من التطوير والتي قد تشمل تصدير الغاز الطبيعي المسال مباشرة إلى مزيد من الأسواق النائية. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)