إيه.بي.آر تخفض توقعاتها للأرباح الأساسية للعام بسبب مشاكل في ليبيا

Tue Dec 23, 2014 10:23am GMT
 

23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت شركة إيه.بي.آر إنرجي التي تدير محطات كهرباء متنقلة إنها تتوقع انخفاض أرباحها الأساسية المعدلة المتوقع تحقيقها على مدار العام بأكمله ما بين 500 و600 نقطة أساس تقريبا عن توقعاتها السابقة بسبب تعليق عملياتها الرئيسية في ليبيا.

ونزل سهم إيه.بي.آر 22.7 بالمئة إلى مستوى قياسي بلغ 194.25 بنس ليصبح أحد أكبر الخاسرين بالنسبة المئوية في بورصة لندن.

وكانت الشركة -التي تؤجر التوربينات والمولدات للتغلب على انقطاعات الكهرباء- علقت عمليات توليد الكهرباء في ليبيا الشهر الماضي لحين استكمال بعض الإجراءات الإدارية المتعلقة بعقد ساهم بدور رئيسي في تحول الشركة للربحية العام الماضي.

وقالت إيه.بي.آر اليوم الثلاثاء إن تلك العمليات مازالت معلقة مضيفة أنه ليس من المؤكد استئناف العمليات قريبا.

وفي أكتوبر تشرين الأول اضطرت الشركة إلى التحذير من وصول أرباح العام بأكمله إلى الحد الأدنى لتوقعات السوق بسبب الغموض الجيوسياسي خاصة في الأسواق الناشئة مثل ليبيا التي تلعب فيها إيه.بي.آر دورا رئيسيا.

وذكرت الشركة أنها تتوقع وصول إيرادات العام إلى نحو 490 مليون دولار وهو ما يقل عن تقديرات محللين بوصولها إلى 493.78 مليون دولار وفقا لخدمة تومسون رويترز آي/بي/إي/إس. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)