مقدمة 1-صادرات النفط العراقية تصعد مقتربة من مستويات قياسية في ديسمبر

Tue Dec 23, 2014 2:38pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل واقتباسات وخلفية)

من أليكس لولر

لندن 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت مصادر من القطاع النفطي وبيانات شحن إن صادرات النفط العراقية ترتفع في ديسمبر كانون الأول متجهة صوب مستويات قياسية مع زيادة إنتاج البلد ثاني أكبر منتج في منظمة أوبك برغم تداول أسعار النفط قرب أدنى مستوياتها في خمس سنوات.

وستفاقم الزيادة وفرة في امدادات المعروض وقد تثير قلق أعضاء آخرين في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) غير قادرين على زيادة الصادرات ويتضررون من انخفاض إيرادات الخام بعد هبوط الأسعار حوالي 50 بالمئة منذ يونيو حزيران.

وأظهرت بيانات شحن للأيام الثلاثة والعشرين الأولى من ديسمبر كانون الأول رصدتها رويترز أن الصادرات من مرافيء جنوب العراق بلغت ما لا يقل عن 2.6 مليون برميل يوميا في المتوسط. وأعطى مصدران في القطاع يراقبان الصادرات تقديرات مماثلة.

وقال مصدر في القطاع لاحظ ارتفاع التدفقات الجنوبية إلى 2.8 مليون برميل يوميا في جزء من الشهر "تبدو هذه كميات كبيرة للغاية .. كميات هائلة."

وتنتج المرافئ الجنوبية أغلب النفط العراقي وهي المنفذ الرئيسي للعراق إلى الأسواق العالمية. وتقع هذه المرافئ بعيدا عن مناطق في البلاد تسيطر عليها جماعة الدولة الإسلامية وواصلت التصدير برغم الاضطرابات.

وعلاوة على ذلك استؤنفت تدفقات خام كركوك من ميناء جيهان التركي في ديسمبر كانون الأول بعدما توصلت بغداد إلى اتفاق مع حكومة إقليم كردستان.

وقال مصدران في القطاع إن شركة تسويق النفط (سومو) العراقية تصدر حوالي 180 ألف برميل يوميا من كركوك في شمال البلاد منذ بداية ديسمبر كانون الأول. ويصدر الخام عبر خط أنابيب كردي إلى ميناء جيهان بعدما تعرض خط أنابيب أقدم لهجمات متكررة.   يتبع