19 كانون الثاني يناير 2015 / 20:35 / منذ 3 أعوام

شركة مناجم الفوسفات الأردنية تتوقع مضاعفة الإنتاج في 5 سنوات

من سليمان الخالدي

عمان 19 يناير كانون الثاني (رويترز) - تتوقع شركة مناجم الفوسفات الأردنية زيادة انتاجها من الفوسفات الصخري إلى ضعفيه في غضون خمس سنوات مع بدء الإنتاج من مشروعاتها المشتركة في آسيا لتلبية الطلب المتزايد على الأسمدة.

وقال عامر المجالي رئيس مجلس إدارة الشركة - إحدى أكبر منتجي الفوسفات الصخري الذي يستخدم في صناعة الأسمدة في العالم - إن الشركة تستهدف انتاج 15 مليون طن بحلول عام 2020 تقريبا من ثمانية ملايين في العام 2014.

وأضاف أن مشروعا مشتركا في منجم الشيدية بالأردن مع شركة اتحاد المزارعين الهنود - أكبر شركة منتجة للأسمدة في الهند - بدأ التشغيل الشهر الماضي.

وسوف ينتج المشروع 475 ألف طن من حمض الفوسفوريك سنويا يصدر أساسا إلى الهند أكبر مستورد للفوسفات في العالم. وتمثل واردات الهند من الفوسفات الخام الأردني حوالي 35 بالمئة من انتاج المملكة.

وسوف يستهلك المشروع المشترك - الذي يتكلف 860 مليون دولار وهو الأكبر للشركة الأردنية - مليوني طن من الفوسفات الصخري من بين تسعة ملايين إجمالا تستهدف الشركة الأردنية انتاجها في العام 2015. وسجل الإنتاج مستوى قياسيا ثمانية ملايين طن في العام الماضي.

وقال المجالي إن مشروع الشركة المشترك مع شركة بتروكيميا جريسك الإندونيسية بدأ الإنتاج في أكتوبر تشرين الأول الماضي وإن مشروعين آخرين مشتركين مع شركتين للأسمدة مملوكتين للحكومة الاندونيسية سيبدآن الإنتاج خلال السنوات الثلاث القادمة.

وقال المجالي إن تلك المشروعات سترفع انتاج الأسمدة إلى حوالي 80 بالمئة من الانتاج الإجمالي لشركة مناجم الفوسفات الأردنية من 60 بالمئة حاليا.

وتابع قوله "هذا سيمنحنا ميزة تنافسية في سوق عالمية متغيرة حيث نوع منتجون كبار مثل السعودية والصين صناعتهم."

وأضاف "في كل عام سنزيد الانتاج بالنسبة للمشروعات المشتركة ونخفض صادرات الفوسفات الخام لزيادة المنتجات ذات القيمة المضافة وإيجاد سوق دائمة لصخور (الفوسفات) وبيع منتجات بدلا من الصخور."

وقال المجالي إن الانتاج زاد العام الماضي بدعم من انتعاش الطلب من الهند وفتح أسواق جديدة. وزادت إيرادات المبيعات 25 بالمئة إلى 523 مليون دينار (738 مليون دولار) في الشهور التسعة الأولى من العام 2014 مقارنة مع العام السابق.

وقال المجالي إن مشروعا بتكلفة 170 مليون دولار سيطرح في عطاء في الربع الأول من العام الحالي لتجديد مجمع الأسمدة الرئيسي للشركة في العقبة على ساحل البحر الأحمر.

وفي غضون ثلاث سنوات سيزيد هذا انتاج فوسفات ثنائي الأمونيوم - أكثر أسمدة الفوسفات استخداما في العالم - بما لا يقل عن 25 إلى 30 بالمئة إلى حوالي 900 ألف طن سنويا.

الدولار = 0.7090 دينار إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below