شركة في طهران تخطط لإطلاق أول صندوق مؤشرات متداولة في إيران

Mon Jan 26, 2015 3:08pm GMT
 

دبي 26 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت تركواز بارتنرز ‭-‬وهي شركة استثمار مقرها طهران‭-‬ إنها تخطط لإطلاق أول صندوق مؤشرات متداولة في سوق الأسهم في إيران وذلك قبل رفع محتمل للعقوبات الدولية المفروضة على البلاد.

وصناديق المؤشرات المتداولة هي محافظ من الأسهم تتبع حركة مؤشر السوق وسيتبع صندوق تركواز المزمع حركة مؤشر بورصة طهران تي.إس.إي 30 الذي يضم 30 سهما قياديا. وحيث أن تلك الصناديق تتضمن نفقات إدارية منخفضة ويتم تداولها في البورصات فإنها تتيح للمستثمرين مشاركة منخفضة التكلفة في الأسواق المبتدئة.

وعرقلت العقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل معظم تدفقات الأموال الأجنبية إلى البلاد. وهذا جعل بورصة طهران التي يبلغ رأسمالها السوقي 106 مليارات دولار بسعر الصرف الرسمي واحدة من أكبر الفرص الكبيرة غير المستغلة أمام المستثمرين الدوليين.

ومن المحتمل أن ترفع العقوبات وسيتيح ذلك استئناف تدفق الأموال إلى البلاد إذا توصلت طهران إلى إتفاق في المحادثات مع القوى العالمية بحلول منتصف عام 2015.

وتصف تركواز التي تأسست في عام 2005 نفسها بأنها المدير الرئيسي لمحافظ الأموال الأجنبية الصغيرة التي بقيت في إيران وتقول إنها تدير نحو 70 مليون دولار من الأموال الأجنبية وأموال محلية قيمتها 130 مليون دولار.

وقالت تركواز اليوم الإثنين إن شركة تابعة لها حصلت على رخصة لإطلاق صندوق مؤشرات متداولة من السلطات التنظيمية الإيرانية وستدرج الصندوق في سوق الأسهم الرئيسية في البلاد.

وسيبدأ جمع الأموال للصندوق يوم الثلاثاء ويستمر لمدة أسبوعين وتتوقع تركواز جمع استثمار تأسيسي بحد أدنى ثلاثة ملايين دولار. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)