مقدمة 2-أوبك: انخفاض سعر النفط قد يقلص الإنتاج الأمريكي بنهاية 2015

Mon Mar 16, 2015 4:03pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل بشأن انتاج أوبك وفائض إمدادات المعروض في 2015)

من أليكس لولر

لندن 16 مارس آذار (رويترز) - قالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) اليوم الاثنين إن إنتاج النفط الأمريكي قد يبدأ في التراجع بنهاية العام 2015 بسبب انخفاض الأسعار فيما يشير إلى أن المنظمة ستضطر للانتظار إلى ما بعد اجتماعها القادم في يونيو حزيران لترى ما إذا كانت إستراتيجيتها للدفاع عن حصتها بالسوق ستؤثر على طفرة النفط الصخري.

ودفع نزول أسعار الخام بنحو النصف منذ يونيو حزيران 2014 شركات نفط إلى تقليص الإنفاق وتسبب في تراجع أنشطة الحفر في الولايات المتحدة وهو ما عزز التوقعات بتباطؤ إنتاج الدول غير الأعضاء في منظمة أوبك.

لكن المنظمة أبقت في تقرير شهري توقعاتها للإمدادات من خارجها في العام الحالي دون تغيير وقالت إن إنتاج الخام الصخري الأمريكي قد لا يبدأ في الهبوط إلا قرب نهاية العام.

وقالت المنظمة "منتجو النفط الصخري يدركون أن إنتاج آبار النفط النموذجية في الحقول الصخرية ينخفض سنويا 60 بالمئة وأنه لا يمكن تعويض الخسائر إلا بحفر آبار جديدة."

وأضافت "مع انحسار أنشطة الحفر بسبب ارتفاع التكلفة واحتمال استمرار انخفاض أسعار النفط .. يمكن توقع انخفاض الإنتاج في أعقاب ذلك .. ربما بحلول أواخر 2015."

وتسارعت وتيرة انهيار أسعار النفط في 2014 بعد أن أحجمت أوبك عن خفض الإنتاج في اجتماعها في نوفمبر تشرين الثاني سعيا لخفض الإنتاج العالى التكلفة في الولايات المتحدة وغيرها والذي كان يقلص حصتها في السوق.

وتعقد أوبك اجتماعها التالي في يونيو حزيران وتشير تصريحات المسوؤلين في المنظمة حتى الآن إلى أنها لن تغير سياسة الإنتاج في الاجتماع المقبل حيث تنتظر أن تؤتي الاستراتيجية ثمارها.   يتبع