8 تموز يوليو 2015 / 10:11 / بعد عامين

عمان تعتزم انشاء محطة للطاقة الشمسية لتقليل استهلاك الغاز

مسقط 8 يوليو تموز (رويترز) - قالت شركة تنمية نفط عمان اليوم الأربعاء إنها ستشيد أكبر محطة للطاقة الشمسية في الشرق الأوسط في صفقة قيمتها 600 مليون دولار مع جلاس بوينت سولار ومقرها كاليفورنيا لتقليل الضغط على احتياطيات السلطنة من الغاز الطبيعي.

وقال راؤول ريستوشي العضو المنتدب لأكبر شركة عمانية لانتاج النفط والتنقيب للصحفيين ”المشروع بالكامل سيكون من تمويل شركة تنمية نفط عمان.“ وستقدم جلاس بوينت التكنولوجيا وتساعد في تشييد المحطة.

وسيبدأ تشييد المرحلة الأولى من المحطة المتوقع أن يصل انتاجها في النهاية إلى 1021 ميجاوات هذا العام على أن يبدأ الانتاج في 2017.

وعمان مصدر للنفط لكنها تفتقر إلى الاحتياطيات الضخمة التي يتمتع بها جيرانها في الخليج لذا تحرص على تحقيق استفادة أكبر من حقولها النفطية من خلال ضخ بخار عالي الضغط في الآبار المتقادمة.

في الوقت نفسه من المتوقع أن تلتهم خطط التنمية الصناعية الطموح للسلطنة امداداتها من الغاز الطبيعي التي تستخدم عادة في توليد البخار.

لذا تعتزم عمان استخدام الطاقة الشمسية في انتاج البخار. وقال ريستوشي إن المحطة الجديدة ستوفر 5.6 تريليون وحدة حرارية بريطانية من الغاز الطبيعي سنويا.

وفي سبتمبر أيلول قال صندوق الاحتياطي العام للدولة وهو صندوق سيادي للثروة ومستثمرون آخرون إنهم سيضخون 53 مليون دولار في جلاس بوينت لتسريع عملية اقامة مولدات البخار الشمسية.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below