9 تموز يوليو 2015 / 20:45 / بعد عامين

إسرائيل والصين تزيدان بروتوكولا ماليا بواقع 500 مليون دولار

القدس 9 يوليو تموز (رويترز) - وسعت إسرائيل والصين بروتوكولا يساعد في تمويل الصادرات الإسرائيلية إلى الصين بواقع 500 مليون دولار.

ويزيد الاتفاق الذي وقع اليوم الخميس قيمة التمويل المتاح لهذا الغرض إلى 2.6 مليار دولار ويأتي في ظل تنامي العلاقات التجارية بين البلدين مع تشجيع إسرائيل شركاتها على التصدير إلى الشرق.

وتتطلع الصين - ثاني أكبر شريك تجاري لإسرائيل بالقيمة الدولارية - إلى توسيع التجارة البينية التي بلغت نحو تسعة مليارات دولار العام الماضي.

وقالت المحاسبة العامة الإسرائيلية ميخال عبادي إن الاتفاق ”يظهر نجاح البروتوكول في فتح السوق الصينية أمام الشركات الإسرائيلية“.

ومن خلال هذا الاتفاق تعرض البنوك الإسرائيلية ائتمانا طويل الأجل على المستوردين الصينيين الذين يشترون معدات من المصدرين الإسرائيليين وهي معاملات تضمنها بعد ذلك الحكومة الإسرائيلية. وقالت وزارة المالية إن هذا الضمان يتيح للمصدرين الإسرائيليين المنافسة بنجاح في السوق العالمية.

وقالت عبادي ”سياسة استخدام الضمانات الحكومية لدعم أهداف معززة للنمو تتجسد في توسيع البروتوكول.. وهو ما سيفضي إلى زيادة الصادرات الإسرائيلية ومن ثم دعم التوظيف والناتج المحلي الاجمالي والإيرادات الضريبية.“

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below