3 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 13:00 / بعد عامين

مقابلة-إيران تقول رفع العقوبات قد يخفض تكلفة استيراد القمح 30%

دبي 3 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت مؤسسة التجارة الحكومية الإيرانية المسؤولة عن شراء الحبوب اليوم الثلاثاء إن رفع العقوبات المفروضة على الجمهورية الإسلامية قد يخفض تكلفة استيراد القمح بنحو 30 في المئة.

وفي مقابلة مع رويترز على هامش المؤتمر والمعرض السنوي السادس والعشرين للجمعية الدولية للمطاحن منطقة أفريقيا والشرق الأوسط في دبي قال نائب وزير الزراعة الإيراني علي قنبري إن انخفاض التكلفة سيرجع بشكل كبير إلى رفع العقوبات المفروضة على شركة الخطوط الملاحية الإيرانية.

وفي الشهر الماضي بدأت إيران تقليص برنامجها النووي بموجب شروط اتفاق مع قوى عالمية من شأنه أن يؤدي إلى رفع العقوبات الدولية عن طهران ربما في أوائل أو منتصف 2016.

وقال قنبري وهو أيضا رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة التجارة الحكومية الإيرانية ”نأمل أن يؤدي رفع العقوبات وخصوصا عن شركة الخطوط الملاحية إلى خفض التكلفة بما يتراوح بين 20 و30 في المئة.“

وأكد قنبري أيضا أن إيران تسعى إلى مقايضة كميات من قمحها الصلد بقمح طحين مستورد نظرا للفائض في الإنتاج.

وقال ”ننتج 600 ألف طن سنويا ولا نستهلك سوى نصف تلك الكمية.. ونود بيع أو مبادلة النصف الآخر.“

من جهة أخرى قال قنبري في حلقة نقاشية في المؤتمر إن مؤسسة التجارة الحكومية الإيرانية اشترت ما يزيد عن ثمانية ملايين طن من القمح المحلي هذا العام بزيادة قدرها 1.3 مليون طن عن مشتريات العام الماضي.

ورغم زيادة المشتريات قال قنبري إن المؤسسة ستتخذ أي خطوات ضرورية بما في ذلك الاستيراد للحفاظ على الاحتياطيات الاستراتيجية عند مستويات آمنة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below