شركات النفط تدعو إيران لطرح عقود جذابة بعد رفع العقوبات

Tue Nov 10, 2015 8:04pm GMT
 

من رانيا الجمل وديمتري زدانيكوف

أبوظبي 10 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مسؤولون تنفيذيون اليوم الثلاثاء إنه سينبغي لإيران أن تطرح عقودا مربحة لجذب شركات النفط العالمية من جديد في وقت يركز فيه القطاع أكثر على الربحية مع تأهبه لبقاء أسعار النفط منخفضة لفترةأطول.

وقالت إيران في سبتمبر أيلول إنها وافقت على مسودة عقود النفط والغاز الدولية لجذب المستثمرين الأجانب والمشترين بمجرد فور رفع العقوبات الدولية لكنها لم تكشف عن تفاصيل حتى الآن.

وستعلن إيران عضو منظمة أوبك عن عقود النفط والغاز الجديدة في مؤتمرين أحدهما في طهران يومي 21 و22 نوفمبر تشرين الثاني والآخر في لندن في الفترة بين 22 و24 فبراير شباط.

وقال باتريك بويان الرئيس التنفيذي لشركة توتال خلال مؤتمر في أبوظبي "إنها ليست مسألة موارد أو فرص فحسب بل مسألة أرباح."

وأضاف "سنكون في وضع جيد يؤهلنا للبحث عن فرص في مجالات الغاز والنفط والبتروكيماويات والتسويق. لكن كل ذلك مرتبط بشروط تعاقدية جيدة لذا سوف نرى."

وقال بويان إن من المحتمل أن تحضر شركته مؤتمر طهران الذي ستكشف فيه وزارة النفط عن إطار عمل العقود.

وقالت إيران إن العقود الجديدة ستمثل تحسنا كبيرا ليس فقط بالمقارنة بما يطلق عليها عقود "إعادة الشراء" لكن أيضا على مستوى العقود التي عرضها جارها العراق على شركات النفط الأجنبية عامي 2009 و2010.

وقالت شركات نفط كبرى إنها ستعود للعمل في إيران إذا خضعت عقود "إعادة الشراء" المبرمة قبل العقوبات لتحسينات كبيرة بعدما اشتكت بعض الشركات من أنها لم تعد عليها بالربحية أو حتى كبدتها خسائر.   يتبع