شتات أويل تتوقع تراجع نشاط التنقيب في العام القادم

Mon Nov 23, 2015 7:16pm GMT
 

أوسلو 23 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال رئيس التنقيب بشركة النفط العملاقة شتات أويل اليوم الاثنين إن الشركة ستحفر عددا أقل من آبار التنقيب في العام القادم لكنها ستواصل عمليات الاستكشاف في النرويج وقبال سواحل كندا وربما في روسيا خلال عام 2016.

وتعكف شتات أويل شأنها شأن شركات النفط الأخرى على خفض التكاليف لحماية توزيعات الأرباح بعد تراجع أسعار الخام على مدى 18 شهرا. وفي الشهر الماضي قالت الشركة إنها ستخفض الإنفاق الرأسمالي مليار دولار أخرى ليصل إلى 16.5 مليار دولار هذا العام.

وأبلغ تيم دودسون رويترز على هامش مؤتمر للنفط والغاز "مستوى نشاطنا من المرجح أن ينخفض العام القادم" مضيفا أن الشركة ستحفر عددا أقل من الآبار في 2016 مقارنة مع 2015.

ومازالت إيران خارج جدول أعمال الشركة رغم اتفاق تقييد الأنشطة النووية لطهران.

وقال دودسون "لا خطط في الوقت الحالي. لا نعمل مع إيران بسبب العقوبات." (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)