11 كانون الأول ديسمبر 2015 / 17:18 / منذ عامين

مقدمة 1-وكالة الطاقة تتوقع تفاقم تخمة المعروض النفطي مع تباطؤ الطلب

(لإضافة تفاصيل)

لندن 11 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وكالة الطاقة الدولية اليوم الجمعة إن أسواق النفط العالمية ستظل تعاني من تخمة المعروض حتى نهاية 2016 على الأقل في ظل تباطؤ نمو الطلب وزيادة إنتاج أوبك مما سيضع أسعار النفط تحت ضغط إضافي.

وقالت الوكالة التي تقدم المشورة إلى الدول المتقدمة بشأن سياسات الطاقة إن تخمة المعروض النفطي العالمي ستتفاقم في غضون الأشهر القادمة بسبب الإمدادات الإضافية من إيران - عند رفع العقوبات الغربية المفروضة عليها - التي ستدفع بمزيد من النفط في المخزون.

لكنها أضافت أن وتيرة التخزين ستتباطأ في العام القادم وأن من المستبعد أن تنفد طاقة التخزين العالمية.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري ”أسواق النفط العالمية ستظل متخمة بالمعروض حتى أواخر 2016 على الأقل... لكن إيقاع زيادة المخزون العالمي سيتراجع إلى النصف تقريبا في العام القادم.“

وقالت بنوك مثل جولدمان ساكس إن أسعار النفط قد تهبط إلى ما يصل إلى 20 دولارا للبرميل مع نفاد السعة التخزينية في العالم لتخزين النفط الفائض عن الحاجة.

وقالت الوكالة ”مع دخول النفط الإيراني الإضافي إلى السوق من المتوقع تضخم المخزونات بمقدار 300 مليون برميل. المخاوف من الوصول إلى حدود السعة التخزينية تبدو مبالغا فيها.“

وأضافت ”الكثير من النفط الفائض ستستوعبه إضافات جديدة للسعة التخزينية تصل إلى 230 مليون برميل في حين أن أماكن التخزين الأمريكية ممتلئة بنسبة 70 بالمئة فقط... مع استمرار نمو المخزونات في 2016 ستظل هناك كميات كبيرة من النفط تضغط على السوق.“

وذكرت الوكالة أن قرار أوبك الأسبوع الماضي عدم فرض سقف لانتاجها يشير فيما يبدو إلى تصميم المنظمة على زيادة إمداداتها المنخفضة التكلفة وإزاحة الانتاج المرتفع التكلفة من خارج أوبك مهما كان السعر.

وانكمش نمو الإمدادات من خارج أوبك إلى أقل من 0.3 مليون برميل يوميا في نوفمبر تشرين الثاني من 2.2 مليون برميل يوميا في بداية العام.

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية تراجع الإمدادات من خارج أوبك بمقدار 0.6 مليون برميل يوميا في 2016 دون تغير عن توقعاتها في الشهر الماضي.

وقالت الوكالة ”في الوقت الذي تزيد فيه الشركات من خفض الإنفاق ردا على نزول سعر النفط دون 50 دولارا سيكون الأثر على الإمدادات من أوبك وخارجها أكثر وضوحا على المدى الأطول.“

وفي المدى المتوسط لا يمكن للتخمة أن تزول سريعا حيث بلغ نمو الإستهلاك ذروته على الأرجح في الربع الثالث من 2015.

ومن المرجح أن يتباطأ نمو الطلب إلى 1.23 مليون برميل يوميا في 2016 من أعلى مستوى له في خمس سنوات والذي بلغ 1.79 مليون برميل يوميا في 2015 مع بدء تلاشي الدعم من الهبوط الشديد في أسعار النفط.

وقالت الوكالة ”المؤشرات الأولى على التباطأ بدأت تظهر. تظهر المؤشرات المبكرة للربع الأخير من 2015 تراجع النمو إلى 1.3 مليون برميا يوميا على أساس سنوي من الذروة التي بلغها في الربع الثالث 2.2 مليون برميل يوميا.“

إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below