27 نيسان أبريل 2017 / 10:50 / بعد 7 أشهر

إسرائيل: السلطة الفلسطينية توقف مدفوعات إمدادات الكهرباء الإسرائيلية لغزة

القدس 27 أبريل نيسان (رويترز) - قال مسؤولون إسرائيليون إن السلطة الفلسطينية أبلغت إسرائيل اليوم الخميس بأنها ستتوقف عن دفع ثمن إمدادات الكهرباء الإسرائيلية لغزة، في تحرك قد يؤدي إلى انقطاع الكهرباء بالكامل عن القطاع الذي يقاسي سكانه البالغ عددهم مليوني نسمة انقطاعات بالفعل في معظم أوقات اليوم.

والقرار مؤشر آخر على تشديد سياسات السلطة الفلسطينية تجاه حركة حماس التي تدير القطاع.

ووصف سامي أبو زهري المتحدث باسم حماس الخطوة بأنها تصعيد خطير وعمل جنوني.

وتتعامل السلطات الإسرائيلية مع السلطة الفلسطينية فيما يخص إمدادات الكهرباء والوقود التي تذهب لغزة لأن إسرائيل لا تتعامل مع حماس التي تعتبرها منظمة إرهابية.

واتخذت السلطة الفلسطينية عدة خطوات للضغط على حماس لإجراء انتخابات فلسطينية جديدة ومن ذلك فرض ضريبة على الوقود الإسرائيلي الذي تشتريه لمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة والتي لم يعد بمقدورها إيجاد مصدر تمويل وتوقفت عن العمل قبل أسبوعين.

وقال بيان صادر عن وحدة الاتصال العسكري الإسرائيلي مع السلطة الفلسطينية ”السلطة الفلسطينية أبلغتنا أنها ستوقف فورا سداد ثمن الكهرباء الذي تمد به إسرائيل غزة عبر عشرة خطوط للكهرباء تنقل 125 ميجاوات أو ما يعادل نحو 30 في المئة من احتياجات غزة من الكهرباء“.

ومع توقف محطة توليد الكهرباء عن العمل وتقطع الإمدادات المصرية عبر خطوط الكهرباء، تمثل الإمدادات القادمة من إسرائيل أهمية بالغة لتوفير الكهرباء لسكان غزة وإن كان لفترة بين أربع وست ساعات فقط في اليوم.

وامتنع متحدث باسم السلطة الفلسطينية وباسم هيئة الطاقة الفلسطينية عن التعقيب.

وتحصل إسرائيل من السلطة الفلسطينية على 40 مليون شيقل (11 مليون دولار) شهريا مقابل الكهرباء وتخصم المبلغ من تحويلات عوائد الضرائب الفلسطينية التي تجمعها إسرائيل نيابة عن السلطة.

وتقول مصادر إسرائيلية إن غزة تحتاج إلى 400 ميجاوات من الكهرباء لضمان إمداد سكانها بالطاقة على مدار الأربع والعشرين ساعة.

ولا يتحقق هذا الهدف حتى في حالة عمل محطة التوليد. وعادة ما تنتج المحطة 60 ميجاوات تضاف إليها الإمدادات الإسرائيلية البالغة 125 ميجاوات في حين تأتي 25 ميجاوات عبر خطوط كهرباء من مصر.

الدولار = 3.6419 شيقل إسرائيلي إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below