14 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 10:20 / بعد 6 أعوام

انتهاء إضراب بشركة الواحة النفطية الليبية بعد تعيين رئيس جديد

من ماري لوي جومتشين

طرابلس 14 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال ممثل للعاملين في شركة الواحة الليبية المنتجة للنفط اليوم الإثنين ان العاملين انهوا إضرابهم بعد تنفيذ مطلبهم بتعيين رئيس مجلس إدارة جديد. وكانت الشركة تضخ نحو ربع انتاج البلاد من النفط قبل الحرب.

وكانت وزارة النفط والمالية قد تراجعت عن اتفاق مبدئي بإقالة رئيس الشركة بشير الأشهب الذي اتهمه العمال بالتعاون مع الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي مما قاد لاضراب استمر أسابيعا.

وكانت الشركة وهي مشروع مشترك مع كونوكو فيليبس وماراثون واميرادا هيس تنتج نحو 400 ألف برميل يوميا قبل اندلاع الحرب الأهلية في ليبيا.

وقال المهندس هيثم الترهوني ممثل العاملين المضربين لرويترز ”الآن أصبح لدينا مدير جديد للشركة.“ وأضاف ”الاضراب انتهى.“

وقال الترهوني إن الرئيس الجديد هو أحمد عمار الذي كان يعمل في قسم العمليات بالشركة وفي حقل جيالو وقال انه عين قبل نحو عشرة أيام. وأضاف أن عمار سيتولى مهام منصبه الجديد لمدة تتراوح بين ستة أشهر وعام فيما تستعد ليبيا لاجراء انتخابات.

وأكد مصدر من قطاع النفط الليبي نبأ التعيين وقال إن الاشهب يعمل الآن مستشارا للمؤسسة الوطنية للنفط الليبية.

ولم يتسن على الفور الاتصال بالمؤسسة للتعليق.

وقال الترهوني ”وافقنا على السيد عمار لأن كل العاملين يعرفون.“

وأضاف أن المؤسسة الوطنية للنفط أعطيت قائمة مصغرة من المرشحين وصدقت وزارة النفط على القرار. وتابع أن العاملين بشركة الواحة يرغبون الآن في العودة إلى عملهم في الحقول لكن الوضع الأمني هو ما سيحسم ذلك.

وتعطل انتاج الواحة مرارا أثناء الحرب. واستخدمت حقولها كقواعد لمقاتلي القذافي وتعرضت لقصف من قوات حلف شمال الأطلسي ثم لأعمال تخريب من ميليشيات فارة موالية للزعيم الراحل.

وتابع ”يريدون العودة لكنهم يريدون الأمن أولا... إنهم يستعدون للذهاب.“

وقال إن حقلين هما حقل الظهرة وحقل السماح نجيا من أضرار الحرب. وأضاف ”آبار النفط وخطوط الأنابيب والمكاتب بحالة جيدة... لكنها تحتاج لبعض أعمال الصيانة... العمال سيذهبون إلى هناك. ربما بنهاية هذا الأسبوع أو الأسبوع المقبل.“

وقالت وكالة الطاقة الدولية إن عودة انتاج النفط الليبي إلى المستويات الطبيعية يسير بخطى أسرع بكثير من المتوقع لكن العودة لمستويات ما قبل اندلاع الانتفاضة الليبية في فبراير شباط الماضي من المستبعد أن تتحقق قبل بداية عام 2013.

وقال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط أمس الأحد إن انتاج النفط بلغ 600 ألف برميل يوميا. وقبل بدء الانتفاضة في فبراير شباط كانت ليبيا تنتج نحو 1.6 مليون برميل يوميا منها 1.3 مليون برميل يوميا توجه إلى الأسواق العالمية.

ل ص - ه ل (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below