22 أيلول سبتمبر 2011 / 13:52 / بعد 6 أعوام

بورصات الخليج تتراجع مع تحذيرات الاحتياطي الاتحادي الأمريكي

من نادية سليم وتميم إليان

دبي/القاهرة 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - هبطت بورصات الخليج اليوم الخميس بعد تحذيرات مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي من آفاق اقتصادية قاتمة مع ” مخاطر نزولية كبيرة“ كما تراجعت أسواق الأسهم العالمية.

وساهمت مشاركات هزيلة من صناديق محلية وتحركات صعودا وهبوطا في نطاق ضيق في الأسواق في الأسابيع السابقة في تقليص الخسائر.

ومن المرجح أن يحجم المستثمرون المحليون عن بناء مراكز جديدة حتى يتضح ما إذا كانت اليونان ستحصل على مساعدات لتفادي التخلف عن سداد الديون وكيف ستدير البنوك الأوروبية الأزمة.

وقال ماثيو ويكمان العضو المنتدب للسيولة والتداولات المرتبطة بالأسهم لدى المجموعة المالية-هيرميس ”ننتظر مزيدا من التوجيه من أوروبا قبل وضع مزيد من الأموال على الطاولة.“

وانخفضت الأسهم الكويتية لأدنى مستوى في أسبوعين مع تجدد التوترات السياسية بعد احتجاج في وقت متأخر أمس الأربعاء.

وتراجع مؤشر سوق الكويت 0.7 في المئة مسجلا أدنى إغلاق منذ السابع من سبتمبر أيلول.

وهبط حجم التداول لأدنى مستوى في ثلاثة أسابيع مع استمرار إحجام المستثمرين عن المشاركة بشكل كبير انتظارا لانتهاء التوترات.

وتجمع نحو ألفي كويتي في ميدان بالقرب من مجلس الأمة (البرلمان) في العاصمة محتجين على مزاعم فساد حكومي.

وفي دبي دفعت الأسهم المرتبطة بالقطاع العقاري التي يستهدفها عادة المستثمرون الأفراد في تعاملات على الأمد القصير مؤشر سوق دبي للانخفاض 0.8 في المئة مسجلا أدنى إغلاق منذ 12 سبتمبر أيلول.

وتراجع سهم أرابتك القابضة للبناء 0.7 في المئة وشكل نحو ثلث إجمالي الأسهم التي تم تداولها على قائمة المؤشر. وهبط سهم إعمار العقارية أكبر سهم في المؤشر من حيث القيمة السوقية 1.1 في المئة بينما انخفض سهم دريك آند سكل انترناشونال إثنين في المئة.

وانخفض مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‭.MSI‬ بنسبة 0.7 بالمئة مسجلا أدنى اغلاق منذ 13 سبتبمر أيلول.

وكان سهم بنك عمان الدولي هو الأكثر تداولا وانخفض 2.6 بالمئة. وتراجع سهم بنك مسقط 1.3 بالمئة وبنك صحار 0.6 بالمئة بينما هبط سهم النهضة للخدمات القيادي واحدا بالمئة.

وقالت الخليجية بادر لأسواق المال في مذكرة للعملاء ”ننصح المستثمرين بالانتظار والترقب في الجلسات المقبلة بسبب ارتفاع مستوى عدم الاستقرار (على الصعيد العالمي) وأيضا لتجنب الأسهم شديدة التقلب.“

وأضافت ”نتوقع أن يجد المؤشر دعما عند حوالي 5690 نقطة.“

وفي أنحاء أخرى انخفض مؤشر بورصة قطر 0.6 في المئة متراجعا من أعلى مستوى في 11 أسبوعا سجله أمس الأربعاء.

وشكل سهم صناعات قطر أكبر ضغط على المؤشر بتراجعه 2.7 في المئة.

وانخفض سهم مصرف قطر الإسلامي واحدا في المئة وسهم بروة العقارية 1.2 في المئة.

ومن المتوقع أن تصمد الاقتصادات المحلية في مواجهة الأوضاع الصعبة العالمية مع زيادة إنفاق الحكومات مما يدعم آفاق النمو.

وقال جوزيف كوكباني رئيس الاستثمار في الأسهم لدى فرانكلن تمبلتون انفستمنتس “أدركت حكومات دول مجلس التعاون الخليجي بعد الربيع العربي مؤخرا أن الإنفاق الاجتماعي وتوفير وظائف والتعليم هي عوامل أساسية للاستقرار الاجتماعي والاقتصادي.

”وحتى مع تباطؤ الاقتصاد العالمي سيعمل الإنفاق الحكومي في الخليج كمصد تدعمه ميزانيات عمومية قوية.“

وأضاف أن الشركات في القطاعات المرتبطة بالبنية التحتية والاتصالات والإنفاق الاستهلاكي ستحقق أداء طيبا نسبيا.

وقال مسؤول حكومي أمس إن قطر تهدف لاستثمار مليارات الدولارات في إقامة مدينة زراعية تضم منتجي ومصنعي المواد الغذائية لتأمين إمداداتها من الغذاء ومكافحة ارتفاع أسعار الأغذية.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

مصر.. تراجع المؤشر 2.2 في المئة إلى 4335 نقطة.

الكويت.. هبط المؤشر 0.7 في المئة إلى 5916 نقطة.

دبي.. انخفض المؤشر 0.8 في المئة إلى 1460 نقطة.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.7 في المئة إلى 5699 نقطة.

قطر.. هبط المؤشر 0.6 في المئة إلى 8445 نقطة.

أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.02 في المئة إلى 2557 نقطة.

البحرين.. تراجع المؤشر 0.9 في المئة إلى 1245 نقطة.

ع ر- س ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below