4 أيلول سبتمبر 2011 / 20:43 / بعد 6 أعوام

تلفزيون-نتنياهو يقول انه لن يعتذر لتركيا

القصة 7109

القدس- إيهود ورعنانا في إسرائيل - في البحر المتوسط

تصوير 4 سبتمبر أيلول 2011 - لقطات أرشيفية

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية وعبرية وسرد بالإنجليزية والعربية

المدة 5.38 دقيقة

المصدر تلفزيون رويترز - لقطات مقدمة من الجيش الإسرائيلي - تلفزيون جرافيك/ دي إتش إيه التركي

القيود جزء غير متاح في تركيا وفي تلفزيون آر أو جي

مقدمة - رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يقول إن إسرائيل تأسف لسقوط قتلى في الهجوم على قافلة تركية لسفن مساعدات كانت متجهة الى غزة في عام 2010 لكنه لن يعتذر بعد مزيد من التدهور في العلاقات بين اسرائيل وتركيا عقب نشر تقرير للامم المتحدة بشأن الحادث.

اللقطات

القدس - تصوير 4 سبتمبر أيلول 2011 - تلفزيون رويترز - متاح للجميع

1 رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يتوجه لحضور الاجتماع الأسبوعي للحكومة.

2 نتنياهو في الاجتماع.

3 وزراء في الاجتماع.

4 نتنياهو يقول بالعبرية "لا نحتاج للاعتذار عن قيام جنود القوات الخاصة البحرية بالدفاع عن أنفسهم ضد النشطاء الذين مارسوا العنف. لا نحتاج إلى الاعتذار عن تحركنا لمنع تهريب أسلحة لحماس وهي منظمة إرهابية أطلقت أكثر من 10 آلاف صاروخ وقذيفة مورتر على مواطنينا وأطفالنا وقرانا."

5 لقطة موسعة للاجتماع.

رعنانا في إسرائيل - تصوير 4 سبتمبر أيلول 2011 - تلفزيون رويترز - متاح للجميع

6 لقطات مختلفة للبروفسور جوشوا تيتلباوم جالسا على مقعد في متنزه.

7 تيتلباوم يقول بالإنجليزية "نفهم أن هذه الحكومة الجديدة في تركيا.. حكومة اردوغان.. مهتمة حقا بزيادة القوة والنفوذ التركيين في العالم الإسلامي والعربي. إنها تسعى حقا إلى العودة إلى عصور الإمبراطورية العثمانية عندما كانت هناك في الواقع امبراطورية إسلامية تتحدث التركية. إذا فهمنا هذا يمكننا أن نفهم سياسة أردوغان. وفي هذا الدور الجديد لتركيا ليس لإسرائيل دور كبير تضطلع به. دوره يقتضي تملق العالم العربي ومن السهل تملق العالم العربي بالعداء لإسرائيل."

8 لقطات أخرى لتيتلباوم.

إيهود في إسرائيل - تصوير 4 سبتمبر أيلول 2011 - تلفزيون رويترز - متاح للجميع

9 لقطات مختلفة لمركز أركاداش - المركز الثقافي اليهودي التركي.

10 رجلان ينظران إلى تمثال لمصطفى كمال أتاتورك مؤسس تركيا الحديثة في حديقة.

11 لقطات أخرى للتمثال.

12 رجل جالس في الحديقة.

13 أبراهام ميش يهودي تركي يقول بالعبرية "أقول إنه لعار.. إنه لعار.. كانت لدينا علاقات جيدة معهم (الأتراك). إنه لعار أن تنهار هذه العلاقات بحادث كهذا بعد سنوات عديدة من العلاقات بين اليهود الإسرائيليين والأتراك وبينهم .. أنه لعار أن نخسر هذه العلاقة."

14 لقطات مختلفة لمتحف مركز أركاداش.

في البحر المتوسط - أرشيف (31 مايو أيار 2010) - لقطات من الجيش الإسرائيلي - متاح للجميع (صامت)

15 صورة حرارية تظهر لقطات من الجو لهبوط جندي إسرائيلي من القوات الخاصة على متن السفينة من طائرة هليكوبتر - تعليق على الشاشة بالعبرية يقول إصابة أول جندي والإلقاء به على سطح السفينة السفلي.

16 صورة حرارية تظهر لقطات من الجو لهبوط جندي إسرائيلي من القوات الخاصة على متن السفينة من طائرة هليكوبتر - تعليق على الشاشة بالإنجليزية يقول: جنود يضربون بقضبان حديدية ومقاعد.

17 صورة حرارية تظهر رجلا يلقى به من على سطح السفينة - تعليق على الشاشة بالإنجليزية يقول: متظاهرون يلقون بجندي من على ظهر السفينة.

18 رجال يضربون رجالا على سطح السفينة - تعليق على الشاشة بالإنجليزية يقول:رجال يضربون بقضبان حديدية.

في البحر المتوسط - أرشيف (أول يونيو حزيران 2010) - تلفزيون جرافيك/ دي إتش إيه التركي - غير متاح في تركيا وفي تلفزيون آر أو جي

19 سفن إسرائيلية تقترب من قافلة سفن المساعدات.

20 قوات إسرائيلية خاصة تهبط على السفينة وتشتبك مع النشطاء.

21 لقطات مختلفة لسفن إسرائيلية قرب القافلة.

22 جنود إسرائيليون مسلحون من القوات الخاصة على متن سفن القافلة.

23 لقطات مختلفة لنشطاء مؤيدين للفلسطينيين مصابين داخل سفينة.

24 جنود إسرائيليون على سفينة.

25 سفن إسرائيلية بالقرب من القافلة.

26 جنود إسرائيليون على سفينة.

القصة - قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الاحد انه لن يعتذر لتركيا بشأن غارة اسرائيلية أسفرت عن مقتل تسعة اتراك على متن سفينة كانت متجهة الى غزة مكررا موقفه بعد أن خفضت أنقرة مستوى علاقاتها مع إسرائيل.

وجاء تأكيد نتنياهو بعد أن جمدت تركيا يوم الجمعة كل الاتفاقات العسكرية مع إسرائيل وطردت السفير الإسرائيلي وهددت بعقوبات قانونية بعد أن فشل تقرير للأمم المتحدة بشأن الغارة التي وقعت في مايو ايار 2010 في دفع إسرائيل لتقديم اعتذار.

وجاء الإعلان الإسرائيلي بعد يوم من التقرير الذي قال إن اسرائيل استخدمت قوة مفرطة في الغارة على السفينة التركية مافي مرمرة لكنه اضاف ان الناشطين المؤيدين للفلسطينيين على متنها قاوموا مقاومة منظمة وعنيفة.

وتريد تركيا أيضا إنهاء الحصار الاسرائيلي لقطاع غزة وتعويض أسر من قتلوا في الغارة.

وبالرغم من إبداء الأسف لسقوط قتلى على متن قافلة السفن أبدت إسرائيل بعض التحفظات على التقرير ورفضت الاتهام باستخدام قوة مفرطة الذي تضمنه التقرير وتوصيته بتقديم اعتذار رسمي لتركيا.

وقال نتنياهو في الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء "لا نحتاج للاعتذار عن قيام جنود القوات الخاصة البحرية بالدفاع عن أنفسهم ضد النشطاء الذين مارسوا العنف. لا نحتاج إلى الاعتذار عن تحركنا لمنع تهريب أسلحة لحماس وهي منظمة إرهابية أطلقت أكثر من 10 آلاف صاروخ وقذيفة مورتر على مواطنينا وأطفالنا وقرانا."

وكرر نتيناهو الأسف لمقتل الجنود معبرا عن أمله في "امكانية إيجاد سبيل للتغلب على الخلاف مع تركيا." وقال "إسرائيل لم ترد قط أن تتدهور علاقاتها مع تركيا وهي لا ترغب الآن أيضا في تدهور العلاقات."

وقال وزير الخارجية التركي أحمد داود اوغلو يوم الجمعة إن تركيا ستتخذ كل الاجراءات التي تراها ضرورية "لحرية الملاحة في شرق البحر المتوسط."

ولم يسهب داود أغلو في الشرح وحثت إسرائيل تركيا على عدم إرسال سفن إلى قطاع غزة.

وقال البروفسور جوشوا تيتلباوم وهو خبير في شؤون الشرق الأوسط إن تركيا تسعى لأن تصبح قوة إقليمية في الشرق الأوسط وتبتعد عن الرغبة في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

وقال "نفهم أن هذه الحكومة الجديدة في تركيا.. حكومة اردوغان.. مهتمة حقا بزيادة القوة والنفوذ التركيين في العالم الإسلامي والعربي. إنها تسعى حقا إلى العودة إلى عصور الإمبراطورية العثمانية عندما كانت هناك في الواقع امبراطورية إسلامية تتحدث التركية. إذا فهمنا هذا يمكننا أن نفهم سياسة أردوغان. وفي هذا الدور الجديد لتركيا ليس لإسرائيل دور كبير تضطلع به. دوره يقتضي تملق العالم العربي ومن السهل تملق العالم العربي بالعداء لإسرائيل."

وعبر أعضاء الجالية اليهودية التركية في إسرائيل عن أسفهم للنزاع بين الحليفتين السابقتين. وفي مركز أركاداش - المركز الثقافي اليهودي التركي - في مدينة إيهود الإسرائيلية والمكرس لعرض آثار اليهود الأتراك في تركيا أبدى أبراهام ميش وهو يهودي تركي حزنه للتصعيد الأخير.

وقال "أقول إنه لعار.. إنه لعار.. كانت لدينا علاقات جيدة معهم (الأتراك). إنه لعار أن تنهار هذه العلاقات بحادث كهذا بعد سنوات عديدة من العلاقات بين اليهود الإسرائيليين والأتراك وبينهم .. إنه لعار أن نخسر هذه العلاقة."

وقد أجل نشر تقرير الأمم المتحدة الذي طال انتظاره بشكل متكرر لاعطاء فرصة لمحادثات تقارب على مدى عدة أشهر بين اسرائيل وتركيا في وقت يشهد اضطرابات واسعة في الشرق الأوسط.

تلفزيون رويترز أ م ر - ع ع

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below