12 أيار مايو 2011 / 15:42 / بعد 6 أعوام

المعارضة الليبية المسلحة لم تحدد بعد موعدا لاستئناف ضخ النفط

بنغازي 12 مايو ايار (رويترز) - قال مسؤول بالمعارضة الليبية المسلحة إن حقول النفط في شرق ليبيا لا تزال غير مؤمنة بالدرجة الكافية لاستئناف ضخ النفط بعد نحو خمسة أسابيع من هجوم شنته القوات الموالية للزعيم معمر القذافي على أحد الحقول الرئيسية في المنطقة التي تسيطر عليها المعارضة.

وأوقفت المعارضة ضخ النفط في أبريل نيسان بعد أن هاجمت قوات القذافي حقولا نفطية من بينها حقل المسلة التابع لشركة الخليج العربي للنفط مما اضطر العاملين للابتعاد عن المنطقة.

وألقت حكومة القذافي باللوم على حلف شمال الأطلسي أو المعارضة المسلحة فيما يتعلق بالهجمات على حقول النفط وهو ما نفاه الطرفان المتحالفان.

ويريد المجلس الوطني الإنتقالي المعارض استئناف الإنتاج لاسترداد مصدر للإيرادات يحتاجون إليه بشدة لمساعدتهم في الحرب ضد القوات الموالية للقذافي الأفضل تسليحا إضافة إلى دفع الرواتب ونفقات أخرى في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة.

وقال عبد الله شامية مسؤول الاقتصاد في المعارضة لرويترز "إن الوضع غير آمن. ينبغي حماية حقولنا ونعمل من أجل الحماية."

وكانت المعارضة تضخ نحو 100 ألف برميل يوميا من النفط قبل وقف الإنتاج وتمكنت من بيع شحنة حوالي مليون برميل بمساعدة إتفاق مع قطر لتسويق نفطهم.

ع ر - ل ص (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below