4 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 14:28 / بعد 6 أعوام

البحرين تسجن 14 عضوا في حزب شيعي معارض بسبب احتجاجات

من جيسون بنهم

دبي 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت وكالة انباء البحرين ان محكمة السلامة الوطنية البحرينية قضت اليوم الثلاثاء بالسجن على 14 عضوا في حزب شيعي معارض بينهم رئيس الحزب لمدد تصل الى عشر سنوات لادانتهم بالترويج لقلب وتغيير النظام السياسي في الدولة بالقوة.

وقادت الاغلبية الشيعية في البحرين احتجاجات مطالبة بالديمقراطية اوائل هذا العام.

وفي قضيتين منفصلتين قضت المحكمة بالسجن 15 عاما على تسعة من الشيعة والسجن عشر سنوات على أربعة آخرين لاختطافهم رجلي شرطة وفق ما ذكرته الوكالة.

والاحكام التي أصدرتها محكمة السلامة الوطنية في البحرين وهي محكمة عسكرية هي الاحدث في سلسلة احكام سجن لمدد طويلة صدرت منذ يونيو حزيران على شخصيات معارضة ومحتجين شاركوا في انتفاضة اندلعت في فبراير شباط ومارس آذار للمطالبة بالاصلاح في المملكة التي تحكمها أسرة سنية.

وقمعت البحرين الاحتجاجات في مارس آذار بمساعدة قوات أرسلتها السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة.

وقتل خلال الاحتجاجات ما لا يقل عن 30 شخصا وأصيب مئات واعتقل أكثر من الف معظمهم من الشيعة.

وذكرت وكالة انباء البحرين ان ستة اعضاء من جمعية العمل الاسلامي (امل) صدرت عليهم احكام بالسجن لمدة عشر سنوات كما صدرت على ثمانية آخرين احكام بالسجن خمس سنوات لادانتهم "باللجوء الى التجمهرات وتحشيد المسيرات غير المشروعة ومقاومة السلطات والعصيان والاضراب عن العمل على خلاف القانون وقيامهم باذاعة اخبار واشاعات كاذبة ومغرضة عبر...القنوات الفضائية...بغرض الحاق الضرر بالمصلحة العامة."

كما قضت المحكمة ببراءة تسعة من اعضاء امل.

وقالت ابنة رئيس امل الشيخ محمد المحفوظ الذي اعتقل مع اعضاء الحزب الاخرين في مايو ايار انه عذب ووضع في الحبس الانفرادي 45 يوما.

وقالت هاجر المحفوظ لرويترز في اتصال هاتفي "لقد عذب بالصدمات الكهربائية والجلد. لا توجد أدلة ملموسة تدين والدي او الاخرين."

وذكرت ان اتصال المتهمين بمحاميهم كان يقتصر على خمس دقائق في كل جلسة من جلسات المحكمة الستة.

وفي ابريل نيسان قالت حكومة البحرين انها ستحل امل وجمعية الوفاق وهي اكبر جماعة شيعية معارضة لكنها تراجعت بعد انتقادات الولايات المتحدة.

وقال مطر مطر عضو الوفاق لرويترز ان المحاكم نظرت قضايا كثيرة بشأن محاولة قلب النظام منذ مجيء العاهل البحريني الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة الى السلطة وهذا يظهر ان الوضع في البحرين غير مستقر وان الاصلاح السياسي ضروري للاستقرار.

وذكر ان كل القضايا كان ينقصها أدلة على استخدام أسلحة مادية. وتساءل قائلا "هل تكفي مجرد بيانات لقلب النظام ."

وفي بيان منفصل قالت وزارة الداخلية البحرينية انها ستتصدى لاحتجاج تخطط الوفاق لتنظيمه من خلال اقامة "سلسلة بشرية" حول مقرها في العاصمة المنامة في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وقالت هيئة شؤون الاعلام ان هذه أحدث محاولة لتعطيل الحياة في البحرين ومضايقة المواطنين وتجيء بعد الاضطرابات التي وقعت مؤخرا في مركز تجاري معروف وتدعو لتعطيل المرور بهدف منع الناس من الوصول الى أعمالهم.

وقالت الوفاق ان الاحتجاج كان سينظم امام مقرها لا في طريق سريع.

وتواجه البحرين احتجاجات شبه يومية من جانب الشيعة الغاضبين من حملة فقد خلالها الالاف وظائفهم وخطط الاصلاح الحكومية التي لا تمنح البرلمان المنتخب بالبلاد سلطات تشريعية كاملة.

وأصدرت محكمة بحرينية امس الاثنين أحكاما بالسجن المؤبد على 14 رجلا لقتلهم مواطنا باكستانيا في اكتوبر تشرين الاول كما حكمت على 22 شخصا بالسجن لمدد تصل الى 18 عاما بتهمة الشروع في القتل ونشر الارهاب والتحريض على كراهية النظام.

وكانت وكالة انباء البحرين ذكرت ان محكمة السلامة الوطنية قضت يوم الخميس بسجن أطباء لمدد تتراوح بين خمسة اعوام و15 عاما لاحتلالهم مجمعا طبيا واستخدام عربات اسعاف لنقل المحتجين وتخزين اسلحة ومخالفات أخرى نفاها الاطباء.

أ ف - م ص ع (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below