وزير منشق: القذافي يبيع النفط في السوق السوداء

Wed Jun 8, 2011 6:16pm GMT
 

من روبرت ايفانز

جنيف 8 يونيو حزيران (رويترز) - نقلت صحيفة سويسرية عن علي الأمين منفور وزير العمل الليبي المنشق اليوم الأربعاء قوله إن الحكومة الليبية تبيع النفط في السوق السوداء في حين يكافح العقيد معمر القذافي للتمسك بالسلطة.

وقالت وسائل إعلام سويسرية إن منفور أبلغ المندوبين في مؤتمر لمنظمة العمل الدولية أمس الثلاثاء أنه بصدد الانضمام إلى المعارضة.

وقال منفور لصحيفة لو تان التي تصدر في جنيف في حديث نشر اليوم إن القذافييستمد الدعم الباقي له ممن لهم مصلحة مالية في بقائه.

وقال منفور وهو المندوب الوحيد من طرابلس في مؤتمر المنظمة الدولية الذي يستمر اسبوعين "النظام يسيطر على الأعمال وعلى النفط الذي يبيعه في السوق السوداء وهو قادر على الوصول إلى خزانة الدولة."

وأبلغ صحيفة لو تان أن القذافي يحظى بمساندة 20 بالمئة من الشعب الليبي على أعلى تقدير ومنهم زعماء قبيلته. وأضاف "لكن جميعهم مسلحون والأهم انهم يملكون المال."

ولم يورد تفاصيل بشأن مبيعات النفط في الحديث الذي نشر في وقت بدأت فيه قوات القذافي هجوما جديدا على مدينة مصراتة التي يسيطر عليها المعارضون على الرغم من حملة قصف من جانب قوات حلف شمال الأطلسي بتفويض من الأمم المتحدة لحماية المدنيين.

ووضعت خمس شركات ليبية بينها المؤسسة الوطنية للنفط والبنك المركزي على قائمة سوداء بموجب عقوبات فرضتها الأمم المتحدة على ليبيا في مارس آذار الماضي بسبب رد القذافي العنيف على مظاهرات مناهضة لحكمه.

ولم يفرض حظر رسمي على تجارة النفط لكن وضع المؤسسة الوطنية للنفط التي تسيطر على قطاع النفط الليبي بكامله على القائمة السوداء يجعل شراء النفط الليبي أمرا غير قانوني.   يتبع