May 22, 2019 / 10:10 AM / 7 months ago

مقدمة 2-أسهم المراكز العربية السعودية تنخفض دون سعر الطرح الأولي

من مروة رشاد وهديل الصايغ

الرياض/دبي 22 مايو أيار (رويترز) - انخفضت أسهم شركة المراكز العربية السعودية لإدارة مراكز التسوق دون سعر الطرح العام الأولي للشركة اليوم الأربعاء، لتسجل أداء أدنى من السوق، وبما يُظهر طلبا محدودا من جانب المستثمرين الأفراد.

وتم تسعير الطرح العام الأولي عند الحد الأدنى لنطاق سعر استرشادي، وجاء في وقت تتراجع فيه الأسواق العالمية مدفوعة بمخاوف بشأن الأثر الاقتصادي الأوسع لنزاع تجاري متنامي بين الصين والولايات المتحدة.

ويشكل بيع أسهم المراكز العربية ثالث أكبر طرح عام أولي في المملكة منذ جمع البنك الأهلي التجاري السعودي ستة مليارات دولار في 2014 وفقا لبيانات رفينيتيف.

وعلى الرغم من أن أسهم المراكز العربية بلغت 26.10 ريال سعودي عند الفتح، فإنها سجلت 24.44 ريال بحلول الساعة 0957 بتوقيت جرينتش، مقابل سعر الطرح العام الأولي البالغ 26 ريالا. ويُقيم ذلك الصفقة، التي تمثل 22.7 بالمئة من الشركة، عند 2.8 مليار ريال، بما في ذلك خيار شراء أسهم إضافية بسعر الطرح لتحقيق استقرار السهم.

وتخطط المراكز العربية لتوسيع عملياتها إلى 27 مركزا للتسوق في غضون أربعة أعوام، وتشيد دور عرض سينمائي بعد رفع الحظر الذي دام عقودا على دور العرض في العام الماضي.

وقال أوليفييه نوجارو الرئيس التنفيذي للشركة ”لدينا خطة تطوير قوية للمستقبل...لدينا استثمارات تزيد عن ثلاثة مليارات (ريال سعودي) لبناء بقية مراكز التسوق التي سنقوم بافتتاحها في الأعوام الأربع القادمة“.

وجرى تسعير سهم المراكز العربية عند 26 ريالا.

وقالت الشركة في بيان إن 94 بالمئة من الطرح ذهب لمستثمري المؤسسات وستة بالمئة لمستثمرين أفراد.

*‭‭‘‬‬استجابة فاترة“‭‭‬ ‭ ‬‬

تشجع الرياض المزيد من الشركات التي تملكها عائلات على الإدراج في البورصة، بهدف تعميق أسواق رأس المال في إطار إصلاحات تهدف لخفض الاعتماد على إيرادات النفط.

وقال نيشيت لاخوتيا رئيس قسم الأبحاث في سيكو البحرين ”الانخفاض اليوم ليس مفاجئا نظرا للاستجابة الفاترة للطرح، كما أن العديد من مؤسسات الاستثمار التي ربما يكون خُصص لها أسهم زائدة يتعين عليها خفض مراكزها اليوم“.

وقال محللون آخرون في السوق إن الانخفاض يشير إلى المخاطر المرتبطة بالشركة، والنظرة السلبية الأوسع نطاقا تجاه قطاع البيع بالتجزئة.

ويأتي إدراج الشركة بعد قواعد جديدة طبقتها هيئة السوق المالية السعودية بهدف الحد من تقلبات الأسهم بعد بيع عام لها.

وجرى تعيين بنك جولدمان ساكس وكيلا للاستقرار، وهو دور يراقب فيه بنك الأسهم المدرجة حديثا في الساعات الأولى من التداول.

والطرح العام الأولي للمراكز العربية، التي تملك فيها مجموعة فواز الحكير حصة أغلبية، هو الأول في المملكة بموجب البند 144 ايه الذي يسمح ببيع الأوراق المالية في الأساس لمؤسسات مؤهلة في الولايات المتحدة.

وقالت مصادر مطلعة لرويترز هذا الشهر إن صندوق الاستثمارات العامة السعودي، صندوق الثروة السيادي للمملكة، استثمر في الطرح العام الأولي على نحو غير مباشر.

وارتفعت البورصة السعودية بأكثر من عشرة بالمئة منذ بداية العام مما يجعلها من بين الأفضل أداء في الشرق الأوسط، في الوقت الذي تنضم فيه إلى مؤشرات أسواق ناشئة عالمية مثل مؤشر فوتسي راسل للأسواق الناشئة.

شارك في التغطية سعيد أزهر - إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير علاء رشدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below