July 26, 2015 / 11:39 AM / 4 years ago

مقدمة 1-صافي ربح سابك يفوق التوقعات رغم تراجع طفيف

من مها الدهان

دبي 26 يوليو تموز (رويترز) - أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) إحدى أكبر مجموعات البتروكيماويات في العالم اليوم الأحد تراجع صافي ربح الربع الثاني من العام لكن النتائج فاقت توقعات المحللين بهامش كبير مما يشير إلى أنها تتأقلم جيدا مع انخفاض أسعار النفط.

وحققت أكبر شركة خليجية مدرجة 6.17 مليار ريال (1.64 مليار دولار) ربحا صافيا في الأشهر الثلاثة حتى 30 يونيو حزيران بانخفاض 4.5 بالمئة على أساس سنوي.

وتضررت سابك من جراء انحدار أسعار النفط الخام منذ منتصف 2014 وهو ما أدى إلى تراجع أسعار المنتجات البتروكيماوية وانكماش هامش أرباحها. لكن أرباحها للربع الثاني جاءت أعلى بكثير من متوسط قدره 4.96 مليار ريال توقعه محللون استطلعت رويترز آراءهم.

وبلغت مبيعات الربع الثاني 42.10 مليار ريال انخفاضا من 48.15 مليار ريال قبل عام لكن ارتفاعا من 35.56 مليار ريال في الربع الأول. كان صافي الربح تراجع 39 بالمئة على أساس سنوي في الربع الأول.

وقال يوسف عبد الله البنيان الرئيس التنفيذي المكلف للشركة إن أسعار المنتجات زادت 20 بالمئة في المتوسط في الربع الثاني مقارنة مع الربع السابق.

وقال بالهاتف إن سابك استطاعت تعزيز الإنتاج اثنين بالمئة عن الربع السابق عن طريق التركيز على طلبات كل عميل على حدة وإدارة التكلفة بعناية وهو ما دعم الأرباح أيضا.

وأضاف ”استطعنا الاستفادة من حركة تغيرات السوق في أوروبا والصين“ لتحسين أداء الأصول العالمية لسابك لكنه لم يذكر تفاصيل.

وقال عن التوقعات ”عادة لا نستطيع التكهن بالأسعار لكن ما نستطيع أن نلحظه هو وجود ضغوط على الأسعار بسبب سعر النفط الخام. إلا أننا سنواصل التركيز على العوامل التي تخضع لسيطرتنا.“

وصعدت أسهم سابك 4.5 بالمئة بادئ الأمر في رد فعل على إعلان النتائج لكنها نزلت عن أعلى مستوياتها لاحقا. ولم تزد المكاسب عن 0.7 بالمئة في منتصف ما بعد الظهيرة.

وقال البنيان إن سابك المملوكة للحكومة بنسبة 70 بالمئة تتفقد استثمارات خارجية كبيرة وأشار إلى أن قرارا في هذا الشأن قد يصدر في الأشهر القليلة المقبلة.

وقال ”نتفقد فرصا لمشاريع في أمريكا الشمالية تتعلق بالغاز الصخري وأيضا بعض الخيارات في الصين فيما يتعلق بتحويل الفحم إلى كيماويات.. نأمل بنهاية السنة أن نصدر إعلانا.“

كانت سابك قالت في مايو أيار من العام الماضي إنها في المراحل الأخيرة من الدراسات الأولية لمشروع مجمع مقترح لتحويل النفط إلى كيماويات في السعودية سيبدأ العمل بنهاية 2020 باستخدام نحو عشرة ملايين طن من النفط الخام سنويا كلقيم.

وقال البنيان اليوم إن المشروع الذي قدرت الشركة أنه سيوفر نحو 100 ألف فرصة عمل للسعوديين بشكل مباشر وغير مباشر مازال قيد الدراسة. وقال ”بنهاية العام ستتضح لنا الأمور على نحو أفضل.“ (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below