7 أيار مايو 2014 / 18:18 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-القصيبي السعودية تقترح على الدائنين دفع ما لا يقل عن 20 سنتا للدولار

(لإضافة تفاصيل)

دبي 7 مايو أيار (رويترز) - قالت مجموعة أحمد حمد القصيبي وإخوانه السعودية اليوم الاربعاء إنها اقترحت على الدائنين برنامجا لإعادة هيكلة ديونها تسدد بموجبه ما لا يقل عن 20 سنتا عن كل دولار تدين به في إطار سعي الشركة لاستئناف محادثات متعثرة منذ وقت طويل بشان تسوية.

وانهارت الشركة ذات الملكية العائلية في 2009 بالتزامن مع سقوط مجموعة سعد التي يقودها معن الصانع.

وقالت القصيبي في بيان اليوم الاربعاء صدر بعد اجتماع مع الدائنين في دبي إن لديها التزامات مباشرة لبنوك ومؤسسات مالية تبلغ نحو ستة مليارات دولار.

ومن جهة أخرى قالت الشركة إنها استثنت مطالبات متعلقة بوحدات تابعة لها مثل المؤسسة المصرفية العالمية التي مقرها البحرين والتي تسبب انهيارها في 2009 في مشكلات لمجموعة القصيبي.

وبمقتضى مقترح القصيبي ستدفع الشركة عشرة بالمئة من مطالبات الدائنين كدفعة مقدمة لإظهار حسن النوايا بحسب البيان. وستدفع عشرة في المئة أخرى بعد خمس سنوات من بيع أصول عقارية ستجنبها كضمان بحسب ما قالته القصيبي في نسخة من العرض أمام الدائنين حصلت عليها رويترز.

ولم تحدد الشركة الأصول العقارية التي ستشكل الضمان وقالت في العرض إن محفظة العقارات قيمتها 3.44 مليار ريال (917.2 مليون دولار).

وأضافت القصيبي أنها تهدف إلى سداد ما بين 40 إلي 60 بالمئة من إجمالي المستحقات للدائنين لكن ذلك سيعتمد على المبالغ التي سيجري استردادها من دعاوى قانونية في جزر كايمان والسعودية ضد معن الصانع والشركات التي يسيطر عليها إضافة إلى قضايا ضد بنكين سعوديين.

وتتضمن القضايا ضد الصانع إدعاءات باستفادته من شيكات وتحويلات إلكترونية صدرت بدون تفويض رسمي حيث تطالب القصيبي بمبلغ إجمالي قدره 12.98 مليار ريال. وتسعى القصيبي أيضا لاسترداد أسهم في مجموعة سامبا المالية في حوزة الصانع بقيمة 2.8 مليار ريال بحسب العرض.

وفي كايمان تبلغ مطالبات القصيبي من كيانات تابعة لمجموعة سعد 3.375 مليار ريال.

ونفى الصانع ومحاموه تلك الإدعاءات ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من مجموعة سعد.

وحركت القصيبي دعاوى ضد مجموعة سامبا المالية والبنك السعودي البريطاني (ساب) بعدما سيطر البنكان على محافظ أسهم لتسوية مستحقات ديون. وتسعى القصيبي لاسترداد 1.8 مليار و1.2 مليار ريال من البنكين على الترتيب وتتوقع أحكاما في القضايا في غضون عام إلى ثلاثة أعوام.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من سامبا بينما امتنع بنك ساب عن التعليق.

وتواجه القصيبي قضايا ضدها من جانب تراورز أند هاملينز للاستشارات القانونية التي قالت في بيان إنها حركت دعوى جديدة أمام غرفة البحرين لتسوية المنازعات في إطار جهود على نطاق أوسع لاسترداد أصول من القصيبي نيابة عن البنوك الإقليمية والدولية الدائنة للمؤسسة المصرفية العالمية حيث تبلغ مستحقات تلك البنوك 2.6 مليار دولار.

الدولار= 3.7505 ريال سعودي إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below