بورصة مصر تنتعش بفضل إلغاء ضرائب ودعم جديد من قطر وليبيا

Thu Apr 11, 2013 1:05pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 11 أبريل نيسان (رويترز) - شهدت سوق الأسهم المصرية أسبوعا آخر حافلا بالأحداث لكن على النقيض مما اعتادته خلال الآونة الأخيرة كانت الأحداث إيجابية وشملت إلغاء ضرائب مزمعة ودعما ماليا جديدا لمصر مما دفع البورصة للصعود لتنهي الاسبوع على مكاسب قوية.

وارتفعت البورصة في الجلسات الثلاثة السابقة بعدما ألغت اللجنة المالية والاقتصادية بمجلس الشورى الضرائب المقترحة على التوزيعات النقدية وأرباح عمليات الاندماج والاستحواذ في البورصة.

وتراجع المؤشر خلال جلسة أمس الأربعاء لكنه استرد معظم خسائره بعد إعلان قطر تقديم مساعدات لمصر بقيمة ثلاثة مليارات دولار في صورة سندات أو وديعة إضافة إلى خمسة مليارات دولار قدمتها في السابق.

وبعد ساعات من اعلان الدعم القطري الجديد قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن ليبيا ستمنح مصر قرضا بدون فوائد بقيمة ملياري دولار لمدة خمسة أعوام وبفترة سماح ثلاث سنوات بهدف دعم الاقتصاد المصري والموازنة العامة للدولة والاحتياطي النقدي الأجنبي.

وأثارت أنباء الدعم الجديد جوا من التفاؤل والانتعاش دفع البورصة لمزيد من المكاسب اليوم.

وأنهى المؤشر تعاملات اليوم الخميس مرتفعا 1.5 بالمئة لتصل مكاسبه خلال الاسبوع إلى 4.94 بالمئة.

ويرى محللون وخبراء أن الأخبار الإيجابية بشأن المساعدات الجديدة ستعزز المسار الصاعد للسوق خلال الأسبوع المقبل لاسيما في حال ظهور أخبار إيجابية اخرى بشأن قرض بقيمة 4.8 مليار دولار من صندوق النقد الدولي تجري الحكومة مفاوضات بشأنه مع وفد الصندوق الذي يزور البلاد حاليا.

وقال محسن عادل العضو المنتدب لدى بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "السوق مرشحة للحفاظ على الارتفاع خلال الأسبوع المقبل وسيكون هناك نشاط استثنائي لو ظهرت أخبار إيجابية عن مفاوضات صندوق النقد."   يتبع