8 نيسان أبريل 2015 / 06:08 / بعد عامين

مقدمة 1-صافي ربح جرير السعودية يقفز 22.7% في الربع/1 متجاوزا النتائج

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

الرياض 8 أبريل نيسان (رويترز) - قفز صافي ربح شركة جرير للتسويق إحدى أبرز الشركات العاملة بقطاع التجزئة السعودي 22.7 بالمئة في الربع الأول من 2015 بفضل نمو المبيعات وارتفاع إنفاق المستهلكين وزيادة عدد الفروع لتتجاوز النتائج متوسط توقعات المحللين.

وقالت الشركة -التي تعمل في مجال بيع الأجهزة الإلكترونية والأدوات المكتبية- إن صافي ربح الربع الأول بلغ 247 مليون ريال (65.7 مليون دولار) مقابل 201.3 مليون قبل عام.

وتوقع محللون في استطلاع أجرته رويترز أن تسجل الشركة في المتوسط أرباحا عند 231.21 مليون ريال في الربع الأول.

وعزت الشركة نمو الأرباح إلى "ارتفاع مبيعات جميع الاقسام وخاصة الأجهزة الإلكترونية بالإضافة إلى زيادة الإنفاق بفعل التأثير الإيجابي لمكرمة خادم الحرمين الشريفين بمنح موظفي القطاع العام بالدولة راتب شهرين إضافيين."

كان العاهل السعودي الملك سلمان أمر في يناير كانون الثاني بالدفع الفوري لراتب شهرين مكافأة لكل موظفي الدولة والمحالين للتقاعد من موظفي الحكومة في سلسلة من المراسيم التي أعادت أيضا تنظيم هيكل صنع السياسة الاقتصادية.

وأضافت جرير أن من بين العوامل التي عززت النمو "زيادة عدد الفروع إلى 36 فرعا وزيادة الإيرادات الأخرى وإيرادات الإيجارات فضلا عن انخفاض المصاريف العمومية والإدارية والمصروفات البنكية."

وبلغت المبيعات التقديرية للربع الأول 1.91 مليار ريال بزيادة 37 بالمئة عن 1.39 مليار سجلتها الشركة في الربع المقابل من 2013.

ولفتت الشركة إلى تأخر افتتاح فرعين كان من المزمع افتتاحهما خلال الربع الأول وذلك بسبب تأخر الشركات المنفذة في إنجاز تلك الفروع.

لكنها أكدت في البيان على "سعيها المتواصل لتنفيذ خططها التوسعية في مواعيدها المحددة."

كان محمد العقيل رئيس مجلس إدارة الشركة قال لرويترز في اكتوبر تشرين الأول إن الشركة تعتزم استثمار 1.1 مليار ريال خلال السنوات الخمس المقبلة لمضاعفة عدد المعارض في المملكة ودول الخليج للاستفادة من فرص النمو القوي الذي يدعمه زيادة السكان وارتفاع الدخل القابل للإنفاق.

وأضاف العقيل آنذاك أن شركته تخطط لافتتاح ستة معارض جديدة في المتوسط كل عام كما تستهدف زيادة صافي الدخل 15 بالمئة أو أكثر سنويا وترى أن زيادة عدد المعارض إلى جانب نمو المعارض القائمة قد يساعد على تحقيق نمو تتجاوز نسبته 20 بالمئة العام المقبل.

وخلال السنوات القليلة الماضية شهد قطاع التجزئة في المملكة نموا قويا مدعوما بعدة عوامل على رأسها التركيبة السكانية الشابة وارتفاع نصيب الفرد من الناتج المحلي والإنفاق الحكومي السخي على برامج الرعاية الاجتماعية إلى جانب اتباع السعوديين لنمط حياة أكثر حداثة.

(الدولار = 3.75 ريال سعودي)

تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - هاتف 0096614632603

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below