22 كانون الثاني يناير 2017 / 14:57 / بعد عام واحد

أسهم الكويت تقفز وسط أداء خليجي قوي ومخاوف الضرائب تهبط بمصر

من أندرو تورشيا

دبي 22 يناير كانون الثاني (رويترز) - قفزت أسعار الأسهم الكويتية في معاملات كثيفة اليوم الأحد وسط أداء خليجي قوي في حين واصلت مخاوف الضرائب الضغط على الأسعار في مصر.

وصعد المؤشر الكويتي 3.2 بالمئة في أكبر زيادة له في أكثر من عامين ليصل إلى أعلى مستوى في 23 شهرا في حين كان حجم التداول هو الأكبر منذ منتصف 2013. والمؤشر الرئيسي مرتفع 15.6 بالمئة منذ بداية السنة متفوقا بفارق كبير على البورصات الخليجية الأخرى. ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية مرتفع 9.6 بالمئة.

ولا تجتذب السوق الكثير من الاستثمارات الأجنبية غير العربية وهي لا تعد رخيصة مقارنة مع جيرانها أو الأسواق الناشئة عموما إذ تقترب نسبة السعر إلى الأرباح من 15 مثلا.

لكن مديري صناديق قالوا إن بعض الصناديق الإقليمية والمستثمرين الأفراد المحليين يشترون في السوق للاستفادة من قوة الدفع فيها. وبسبب احتياطياتها النفطية الضخمة وانخفاض عدد سكانها فقد لحق بالكويت ضرر أقل من معظم دول المنطقة جراء انخفاض أسعار النفط.

وقالت أرقام كابيتال في تقرير ”تظل الكويت هي البلد الأمتن في مواجهة أسعار النفط المنخفضة بين دول مجلس التعاون الخليجي.“

وأيقظ تعيين رئيس جديد لسوق الكويت للأوراق المالية في السابع من يناير كانون الثاني الآمال بتعزز جهود رفع تصنيف الكويت من سوق مبتدئة إلى سوق ناشئة. وتنتقل باكستان إلى مؤشر ام.اس.سي.آي للأسواق الناشئة في مايو أيار ومن المتوقع لبعض صناديق الأسواق المبتدئة المنسحبة من باكستان نتيجة للخطوة أن تتجه إلى الكويت.

وقد يقوم المستثمرون الذين قبلوا عرضا لشراء حصص مساهمي الأقليمة في أمريكانا هذا الشهر بضخ الحصيلة في أسهم كويتية أخرى وقد يشمل ذلك نحو مليار دولار.

وتركز معظم الصعود في أسهم الشركات المالية مثل بنك برقان الذي زاد 6.3 بالمئة وبيت التمويل الكويتي الذي صعد 5.2 بالمئة.

لكن تسعة من الأسهم العشرة الأكثر تداولا زادت بقوة مما ينبئ بأن المستثمرين يضخون الأموال في معظم الأسهم التي شهدت حركة كبيرة.

السعودية ومصر

تراجع المؤشر السعودي في المعاملات المبكرة بعد نتائج ضعيفة للربع الأخير من العام الماضي لبعض الشركات الكبيرة لكنه أغلق مرتفعا 0.3 بالمئة حيث قفز سهم الخضري للإنشاءات 9.1 بالمئة.

والسهم منتعش منذ نوفمبر تشرين الثاني بفعل مؤشرات على تحسن أوضاع قطاع الإنشاءات مع قيام الحكومة بسداد المتأخرات المستحقة عليها لشركات القطاع.

وزاد سهم دار الأركان للتطوير العقاري التي قد تستيد من خطط الحكومة لتحفيز قطاع الإسكان هذا العام سبعة بالمئة.

وارتفع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.5 بالمئة بعد أن اتفقت على شراء الخمسين بالمئة التي لا تملكها بالفعل في مشروع بتروكيماويات لها مع شل العربية التابعة لمجموعة رويال داتش شل مقابل 820 مليون دولار.

ساعدت تلك الأسهم الثلاثة في تعويض أثر الأداء الضعيف لأسهم البنوك المتأثرة بمخصصات أعلى من المتوقع في الربع الرابع لتغطية الديون الرديئة في عدة بنوك.

وتراجعت أسهم البنك الأول 3.4 بالمئة بعد أن تكبد خسارة صافية 249.3 مليون ريال بينما توقعت الاستثمار كابيتال والمجموعة المالية هيرميس ربحا قدره 330.5 مليون و 438 مليون ريال.

ونزل سهم البنك السعودي البريطاني 1.6 بالمئة بعد تراجع صافي ربح الربع الأخير 35 بالمئة في حين انخفض سهم مجموعة سامبا المالية 3.7 بالمئة بعد هبوط الربح 12 بالمئة.

وهوى سهم صافولا 9.5 بالمئة خلال اليوم لكنه أغلق منخفضا اثنين بالمئة بعد الإعلان عن خسارة صافية 964.3 مليون ريال بينما توقع المحللون ربحا.

وتقدم مؤشر دبي 0.7 بالمئة مع ارتفاع سهم دريك اند سكل للإنشاءات ذات الانكشاف على السوق السعودية 4.8 بالمئة وكان السهم الأكثر تداولا اليوم.

وارتفع سهم ديار للتطوير اثنين بالمئة بعد أن قالت وكالة أنباء الإمارات إن الشركة وقعت مذكرة تفاهم مع دبي الجنوب المطور الرئيسي للمنطقة المحيطة بمطار آل مكتوم الدولي في دبي بخصوص مشروع عقاري متعدد الاستخدامات.

ورفع الأداء القوي لأسهم البنوك مؤشر قطر للصعود 0.2 بالمئة حيث ارتفع سهم بنك قطر الوطني 2.4 بالمئة.

وتراجع مؤشر أبوظبي 0.1 بالمئة لكن سهم الواحة كابيتال صعد بالحد الأقصى اليومي البالغ 15 بالمئة في أكبر معاملات عليه من حيث الحجم منذ أواخر 2014.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.7 بالمئة بعد خسارته 3.7 بالمئة يوم الخميس عندما نشرت رويترز أن السلطات تدرس إعادة العمل بضريبة الدمغة على تداولات البورصة.

لكن سهم الإسكندرية للزيوت المعدنية صعد سبعة بالمئة بعد أن قالت الشركة إن صافي ربح النصف الأول ارتفع إلى 545.8 مليون جنيه مصري (29.3 مليون دولار) من 157 مليون جنيه قبل عام.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات الأسواق العربية اليوم:

السعودية.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 6899 نقطة.

دبي.. ارتفع المؤشر 0.7 بالمئة إلى 3717 نقطة.

أبوظبي.. تراجع المؤشر 0.1 بالمئة إلى 4699 نقطة.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 10960 نقطة.

مصر.. تراجع المؤشر 0.7 بالمئة إلى 12722 نقطة.

الكويت.. قفز المؤشر 3.2 بالمئة إلى 6642 نقطة.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 5751 نقطة.

البحرين.. ارتفع المؤشر 1.6 بالمئة إلى 1260 نقطة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below