24 نيسان أبريل 2013 / 16:49 / بعد 4 أعوام

أسهم البنوك والاتصالات تدفع بورصتي الإمارات لمستويات قياسية

من مات سميث

دبي 24 أبريل نيسان (رويترز) - دعمت أسهم البنوك وشركات الاتصالات سوقي الإمارات لترتفعا لأعلى مستوياتهما منذ عدة أعوام اليوم الأربعاء إذ عززت نتائج الربع الأول حالة من التفاؤل بشأن اقتصاد البلاد.

وارتفعت أيضا بورصات خليجية اخرى.

وزادت أسهم ثلاث من أكبر اربع شركات في أبوظبي بأكثر من ثلاثة بالمئة مما دفع مؤشر الإمارة للصعود 2.1 - بالمئة وهو أكبر مكسب يومي منذ ديسمبر كانون الأول 2009 - إلى أعلى مستوى إقفال منذ نوفمبر تشرين الثاني 2008.

وارتفع سهم شركة اتصالات أربعة بالمئة إلى 10.45 درهم على الرغم من أن الشركة أعلنت أمس الثلاثاء بعد إقفال السوق أرباحا في الربع الأول أقل من توقعات المحللين.

وركز المستثمرون بدلا من ذلك على عرض الشركة شراء حصة فيفندي في اتصالات المغرب. وقالت اتصالات انها ستقدم عرضا ملزما اليوم الأربعاء.

وارتفع سهم بنك أبوظبي الوطني 5.4 بالمئة بعد ان سجل أرباحا جاءت أعلى بكثير من توقعات المحللين أمس الثلاثاء.

وصعد سهم أبوظبي التجاري 3.6 بالمئة في حين صعد سهم الإمارات دبي الوطني المدرج في دبي 10.6 بالمئة إلى أعلى مستوى إقفال منذ نوفمبر تشرين الثاني 2008. ومن المقرر أن يعلن البنكان نتائج أعمالهما غدا الخميس.

وقال محمد علي ياسين من أبوظبي للخدمات المالية "نتائج الربع الأول كانت قوية حتى الآن خاصة من القطاع المصرفي... نتائج البنوك تظهر أن سيولتها زادت بشكل كبير وانها ستحتاج لأن تكون أكثر نشاطا في الإقراض - إذا كانت البنوك في وضع جيد فإن الاقتصاد يتقدم أيضا."

ويعود كثير من الأسهم الرائدة في الإمارات إلى مستويات سعرية لم تبلغها منذ 2008 قبل أزمة ديون دبي وانهيار سوق العقارات في البلاد الذي دفع أسعار الأسهم للهبوط بشكل حاد.

وارتفع مؤشر دبي 1.6 بالمئة إلى أعلى مستوى اقفال منذ نوفمبر تشرين الثاني 2009 لتصل مكاسبه هذا العام إلى 26.5 بالمئة.

وزاد سهم اراميكس للخدمات اللوجيستية ثلاثة بالمئة بعد ان سجلت زيادة بنسبة 14 بالمئة في ارباحها في الربع الأول جاءت متمشية مع توقعات المحللين.

وقال بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) في مذكرة بحثية "الشركة مازالت تشهد ازدهارا في أسواقها الأساسية مدعومة بنشاط تجاري قوي في دول مجلس التعاون الخليجي. وفضلا عن ذلك أسهمت عملياتها في افريقيا بشكل جيد في النمو الاجمالي خلال الربع."

وفي الدوحة ارتفع سهم صناعات قطر 4.2 بالمئة لليوم الثاني على التوالي بعد أن أعلنت تحقيق أرباح تجاوزت التوقعات. وساعد ذلك مؤشر قطر على الارتفاع 1.4 بالمئة مسجلا أكبر مكسب منذ أغسطس آب 2011.

وزاد مؤشر دبي 1.6 في المئة إلى 2053 نقطة.

وارتفع مؤشر ابوظبي 2.1 في المئة إلى 3254 نقطة.

وصعد المؤشر السعودي 0.05 في المئة إلى 7128 نقطة.

وصعد المؤشر الكويتي 0.8 في المئة إلى 7227 نقطة.

ونزل المؤشر المصري 0.2 في المئة إلى 5225 نقطة.

وزاد المؤشر القطري 1.4 في المئة إلى 8656 نقطة.

وارتفع المؤشر العماني 0.6 في المئة إلى 6180 نقطة.

واستقر المؤشر البحريني عند 1086 نقطة.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح- هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below