6 أيار مايو 2014 / 15:23 / منذ 3 أعوام

المؤسسة العامة للتقاعد السعودية تتطلع لزيادة استثماراتها بالقطاع العقاري

من مروة رشاد

الرياض 6 مايو أيار (رويترز) - قال محافظ المؤسسة العامة للتقاعد ثاني أكبر صندوق للمعاشات في السعودية إن المؤسسة تتطلع لزيادة استثماراتها في القطاع العقاري وإنها ليس لديها حاليا أي خطط للتخارج من حصصها في أي من الشركات المدرجة في سوق الأسهم السعودية.

والمؤسسة العامة للتقاعد صندوق حكومي يدير برامج التقاعد للمواطنين السعوديين وهي واحد من أكبر المستثمرين في سوق الأسهم السعودية إذ تتجاوز استثماراتها في البورصة ثلث إجمالي قيمة الاستثمارات.

وقال محمد بن عبدالله الخراشي في تصريحات للصحفيين اليوم الثلاثاء على هامش مؤتمر يوروموني في الرياض إن استثمارات المؤسسة باسواق الاسهم تمثل 32-34 بالمئة من إجمالي محفظة الاستثمارات فيما تسجل الاستثمارات بالقطاع العقاري 12 بالمئة.

واضاف قائلا ”نحن مستعدون لمزيد من الاستثمارات بالقطاع العقاري وعلى استعداد لاقتناص أي فرصة استثمارية جيدة.“

وقال الخراشي ”تتنوع استثماراتنا بين الدخل الثابت والأوراق المالية والأسهم والعقارات“ مشيرا إلى أن بعض تلك الاستثمارات تهدف لتحقيق عوائد بينما يهدف البعض الآخر لتعزيز رأس المال.

وقال ”لا توجد أي ضغوط للتخارج من أي من حصصنا.“

وأوضح أن الصندوق يدفع في المتوسط أربعة مليارات ريال شهريا (1.7 مليار دولار) لنحو 1.1 مليون متقاعد.

واضاف انه يرى فرصا جذابة في أكبر سوق للأسهم في العالم العربي لاسيما بقطاعات البنوك والبتروكيماويات والاسمنت.

وقال ”نؤمن بأن السوق السعودي سوق قوي وأن الشركات تحظى بدعم قوي في قطاعات مثل البنوك والاسمنت والبتروكيماويات. نحن مستثمر استراتيجي طويل الأجل ونرى جاذبية في تلك الاستثمارات.“

وتابع قائلا ”عادة ما يتراوح العائد على استثماراتنا في سوق الأسهم بين 1.5 و2 بالمئة فوق العائد على مؤشر السوق.“

كانت المؤسسة قالت في مايو ايار 2013 إنها حققت عائدا بلغ سبعة بالمئة على استثماراتها بسوق الأسهم المحلية في 2012 والتي بلغت قيمتها 41.8 مليار ريال.

وقالت المؤسسة آنداك إنها تستثمر في نحو 61 شركة قيمتها السوقية 53.3 مليار ريال وإن العائد البالغ سبعة بالمئة يقارن مع العائد على مؤشر السوق المالية والذي بلغ 1.8 بالمئة.

وأضافت حينها أن القيمة العادلة للأصول العقارية بلغت 159.26 مليار ريال بنهاية 2012.

وفي تصريحاته اليوم قال الخراشي إن العمل بمركز الملك عبدالله المالي -أبرز وأضخم استثمارات المؤسسة- يتم على مراحل وإن المرحلة الأولى اكتملت بنسبة 95 بالمئة ومن المتوقع استكمالها بنهاية العام الجاري.

ويضم مركز الملك عبدالله المالي الذي يقام على مساحة 1.6 مليون متر مربع عددا من المباني وناطحات السحاب ومن المقرر أن يضم مقر هيئة السوق المالية والبورصة.

وقال الخراشي إن إجمالي الاستثمارات لكافة مراحل المشروع ستبلغ نحو 31 مليار ريال وإن المؤسسة لديها حاليا الكثير من الطلبات لتأجير المباني.

وتوقع أن يغطي عائد الإيجارات المبالغ المستثمرة بالمشروع في حوالي 21 عاما.

(الدولار = 3.75 ريال سعودي)

تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - هاتف 0096614632603 شارك في التغطية ميرنا سليمان - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below