24 آذار مارس 2015 / 09:20 / بعد عامين

الأسهم العقارية تنخفض في السعودية بعد قرار فرض رسوم على الأراضي غير المطورة

‭0855‬ جمت - انخفضت الأسهم العقارية في السوق السعودية في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء بعدما وافق مجلس الوزراء مساء أمس على فرض رسوم على الأراضي غير المطورة التي تعرف في المملكة باسم الأراضي البيضاء لكن السوق بأكمله ارتفع مع تفاؤل المتعاملين بالإصلاحات الاقتصادية.

وانخفضت أسهم دار الأركان 7.5 بالمئة في مستهل التعاملات قبل أن يقلص السهم خسائره إلى 5.5 بالمئة بحلول الساعة 0900 بتوقيت جرينتش.

كما نزلت أسهم طيبة القابضة 4.9 بالمئة والرياض للتعمير 5.6 بالمئة ومكة للتعمير 3.7 بالمئة وجبل عمر 2.2 يالمئة والعقارية السعودية 8.6 بالمئة.

وقال تركي فدعق رئيس الأبحاث والمشورة لدى البلاد للاستثمار ”بعض شركات التطوير العقاري تمتلك مساحات كبيرة من الأراضي البيضاء داخل النطاق العمراني وهذه جزء من أصولها الأساسية. التأثير سيأتي من أن أسعار الأراضي سوقف تنخفض في ظل توقعات بارتفاع المعروض.“

وأضاف فدعق ”هناك تقديرات تشير إلى أن نسبة الأراضي البيضاء تتراوح بين 40 و50 بالمئة من مساحة النطاق العمراني في المدن الرئيسية الثلاث الرياض وجدة والدمام. هناك الكثير من الأراضي البيضاء المزودة بالخدمات لكن أصحابها يحتفظون بها ادخارا للقيمة.“

وتابع ”هناك مقولة شعبية بأن الأرض لا تأكل ولا تشرب..لكن الآن بعد صدور القرار الأرض ستأكل وستشرب ولن يكون أمام مالكها سوى البيع أو البناء عليها.“

وعلى الرغم من نزول الأسهم العقارية ونزول مؤشر القطاع العقاري 3.3 بالمئة ارتفع السوق بوجه عام وصعد المؤشر 0.57 بالمئة إلى 9372.2 نقطة.

وعزا محللون الصعود إلى تفاؤل المتعاملين بالوتيرة السريعة للإصلاحات الاقتصادية للملك سلمان.

وقال مازن السديري رئيس الأبحاث لدى الاستثمار كابيتال ”هناك تفاؤل سعودي من قبل المواطنين بالإصلاحات الاقتصادية. الإدارة الحالية جادة في إصلاحاتها...هذا العام سيكون عام اللوائح والقوانين الهادفة للإصلاح.“

وأضاف السديري أن قوة البناء وشراء الوحدات ضعفت في السنوات الماضية بسبب ارتفاع أسعار الأراضي لكن القرار بفرض الرسوم من شأنه ان يعزز المعروض ويدعم نمو قطاعات أخرى.

وقال ”شركات التجزئة تعتمد في الأساس على التأجير لكن الآن سيكون بمقدورها شراء أراضي للتوسع وبناء محال وزيادة الفروع كما أن شركات الاسمنت ستنتعش مجددا مع تنامي الطلب على البناء...حتى البنوك ستستفيد مع إقراضها لكل هؤلاء.“

وفي عموم السوق ارتفعت اسهم صافولا وسامبا والاسمنت السعودية والكهرباء والسعودي الفرنسي والأهلي التجاري وسابك والراجحي بنسب تراوحت بين 0.4 و3.3 بالمئة.

في المقابل انخفضت اسهم جرير وإعمار المدينة الاقتصادية والمراعي والمتقدمة بنسب تراوحت بين 0.8 و1.6 بالمئة

‭‭-------------------‬‬ ‭‭ ‬‬

0635 جمت - تباين أداء مؤشرات سوق الكويت للأوراق المالية خلال بداية معاملات اليوم الثلاثاء مع ترقب مناقشة مجلس الأمة الكويتي اليوم لتعديلات قانون هيئة أسواق المال.

وارتفع مؤشر كويت 15 بنسبة 0.04 بالمئة ليصل إلى 1055.2 نقطة بينما تراجع المؤشر السعري الرئيسي 0.21 بالمئة ليصل إلى 6413.03 نقطة.

ونزلت أسهم زين 1.02 بالمئة بينما صعدت أسهم بنك الخليج 3.6 بالمئة واستقرت معظم أسهم مؤشر كويت 15 دون تغيير عن إغلاق أمس الاثنين.

ويترقب كثيرون في بورصة الكويت إقرار التعديلات لمواجهة ما يعتبرونها قيودا فرضها القانون الأصلي على عمليات التداول والاستحواذ والمضاربات في البورصة أدت إلى عزوف المستثمرين وهبوط شديد في قيم التداول اليومية.

تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below