12 تموز يوليو 2016 / 13:17 / بعد عام واحد

المملكة القابضة تستكمل صفقة آكور لكن تتكبد بعض الخسائر مع تذبذب الاسترليني

الرياض 12 يوليو تموز (رويترز) - قالت شركة المملكة القابضة الذراع الاستثمارية للملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال إن الجمعية العامة لشركة أكور هوتيلز الفرنسية وافقت على اتفاق لتبادل الأسهم توصلت إليه الشركتان في ديسمبر كانون الأول.

وأوضحت الشركة أن الصفقة التي تبلغ قيمتها 12 مليار ريال سعودي (3.2 مليار دولار) تأثرت بتذبذب أسعار الاسترليني واليورو مقابل الدولار بعد خروج بريطانيا كان له بعض الأثر على الصفقة وأحدث خسائر بقيمة 150 مليون ريال.

وقالت الشركة في بيان للبورصة إنه بموجب الاتفاق ستتنازل لأكور عن كافة الأسهم التي تملكها في فيرمونت رافلز هوتيلز انترناشونال والتي تمثل 35.3 بالمئة من رأسمال هذه الشركة.

وفي المقابل ستصدر أكور 16.48 مليون سهم بعد زيادة رأسمالها لتحوز المملكة القابضة 5.8 بالمئة في أكور.

كما ستحصل المملكة على مبلغ نقدي قيمته 1.27 مليار ريال (339 مليون دولار) وعلى أصول أخرى تتمثل في حصة في فندق كلاريمونت بالإضافة إلى بعض الحسابات المدينة إلى جانب زيادة حصة المملكة في فندق سافوي لندن إلى 58.8 بالمئة.

ومن المتوقع أن يظهر الأثر المالي للصفقة على نتائج الشركة للربع الثالث من العام.

وتحوز المملكة القابضة حصص أقلية في عدد من كبرى الشركات في العالم وهي من أكبر المساهمين في سيتي جروب وتمتلك حصة في تويتر.

(الدولار = 3.75 ريال سعودي)

تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - هاتف 0096614632603 - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below