1 آب أغسطس 2016 / 13:13 / بعد عام واحد

مال: شركات الاتصالات الثلاث بالسعودية منفتحة على الاستثمار المشترك في البنية التحتية

الرياض أول أغسطس آب (رويترز) - قال الرؤساء التنفيذيون لشركات الاتصالات السعودية الثلاث العاملة في المملكة إنهم منفتحون على الاستثمار المشترك في البنية التحتية ومن بينها الاستفادة من أبراج الهاتف الجوال لما له من جدوى اقتصادية تسهم في خفض المصروفات والتكاليف.

جاء ذلك خلال برنامج ”مال ثينك تانك“ الذي تنتجه صحيفة مال الإلكترونية السعودية وتبثه على منصة يوتيوب واستضافت فيه الرؤساء التنفيذيين لشركات الاتصالات السعودية وموبايلي وزين.

كانت صحيفة الاقتصادية قالت الأسبوع الماضي إن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات تدرس ملف دمج أبراج شركات الهاتف المجمول الثلاث العاملة بالبلاد وإنها ستعلن عن نتاج الدراسة قريبا.

وقالت شركتا الاتصالات السعودية وموبايلي في بيانين منفصلين أمس الأحد إنهما وقعتا اتفاقا لاستكشاف خياراتهما بشأن محفظتي أبراج الاتصالات التابعة لهما بشكل مشترك والاستفادة من أبراج الاتصالات المملوكة لهما للحد من النفقات الرأسمالية والتشغيلية لأبراج الجوال للشركتين في جميع مناطق المملكة وأن الخطة قد تشمل شركات اتصالات أخرى.

وخلال البرنامج الذي اذيع اليوم الاثنين قال أحمد فروخ الرئيس التنفيذي لموبايلي ”يجب أن يكون هناك تعاون بين شركات الاتصالات. لا يجب أن نصرف الريال أربع أو خمس مرات...تعلمنا الأمر كصناعة من عملية الأبراج ليتنا كلنا نصير على نفس البرج.“

وقدرت صحيفة الاقتصادية في تقريرها العدد الإجمالي لأبراج اتصالات الشركات الثلاث في مختلف مناطق السعودية بنحو 24 ألف برج تمتلك الاتصالات السعودية نحو 16 ألف برج منها.

من جانبه قال حسان قباني الرئيس التنفيذي لزين السعودية ”اليوم نحن نشتري التكنولوجيا ونجلب التجهيزات من الخارج...هل يجب على الشركات أن تصرف مرة واثنين وثلاث وأربع مرات للحصول على هذه التجهيزات أم يجب أن نوحد شبكتنا في بعض الأماكن.“

وأضاف ”مثلا في منطقة الحرم هل يجب أن يكون هناك أربع شبكات أم الافضل أن يكون هناك شبكة موحدة ولدينا أكسس (إمكانية الدخول) عليها..كذلك الأمر بالنسبة لمشروع المترو. من ناحية الاقتصاد الوطني من مصلحتنا جميعا أن تتوزع الأدوار...هذا الأمر ضروري ومفيد وله جدوى للجميع.“

وخلال البرنامج قال خالد البياري الرئيس التنفيذي للاتصالات السعودية إن الفرد في المملكة يستخدم الإنترنت بنسبة تتجاوز المعدل العالمي بما بين 700 و1000 بالمئة إذ أن معدل استهلاك الفرد في السوق المحلية يبلغ نحو 43 جيجابايت شهريا فيما يتراوح المعدل العالمي بين أربعة وستة جيجابايت.

وبحسب بيانات هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بلغ عدد مشتركي خدمات النطاق العريض في المملكة 32 مليون مشترك بنهاية الربع الأول من العام الجار فيما بلغ إجمالي عدد المشتركين في خدمات الاتصالات المتنقلة 50.9 مليون مشترك بنسبة انتشار 160.6 بالمئة.

تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - هاتف 0096614632603 - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below