24 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 17:16 / بعد عام واحد

مقابلة-معادن السعودية تتوقع زيادة إنتاج الفوسفات من وعد الشمال في 2017

من ريم شمس الدين

الخبر (السعودية) 24 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لشركة التعدين العربية السعودية (معادن) إن الشركة سترفع إنتاجها من الفوسفات من مشروعها الجديد وعد الشمال بحلول منتصف 2017 في وقت تسعى فيه المملكة لجني مزيد من السيولة من الموارد غير النفطية.

وفور وصول المجمع إلى طاقته القصوى في 2019 فإنه سيرفع إنتاج السعودية من الفوسفات - الذي يستخدم كسماد في الأساس - إلى نحو المثلين ليصل إلى ستة ملايين طن سنويا بما يضع المملكة في المركز السادس على مستوى العالم وفقا لبيانات تقديرات الإنتاج الصادرة من هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة معادن خالد المديفر لرويترز يوم الأربعاء في مقابلة أجريت بمقر الشركة في رأس الخير على الساحل السعودي المطل على الخليج ”سيتم استكمال البناء بحلول نهاية العام الحالي واعتبارا من العام القادم سنبدأ في زيادة الإنتاج بشكل تدريجي حتى الوصول إلى الطاقة القصوى.“

وذكر أن الطاقة الإنتاجية الإضافية ستجعل من معادن ثالث أكبر منتج للفوسفات في العالم.

ويوفر قطاع التعدين سبيلا لتخفيف حدة الضرر الذي ألحقه هبوط أسعار النفط بإيرادات الحكومة.

وقال كريس لوسن رئيس قسم تحاليل الفوسفات لدى سي.آر.يو جروب ”وعد الشمال سيكون له تأثير كبير على سوق الأسمدة الفوسفاتية.“

وأضاف أن الشركة ”سيكون لديها مصدرها للفوسفات الصخري ومصدرها للأمونيا وستستطيع الحصول على الكبريت بأسعار رخيصة وهذه هي المكونات الثلاثة الرئيسية للأسمدة الفوسفاتية. ذلك سيجلعها أقل المنتجين تكلفة في العالم.“

وأشار المديفر إلى أنه سيتم الوصول للطاقة القصوى بحلول 2019.

وقال لوسن إنه بينما ستتنافس الشركة مع المغرب وغيرها من المنتجين على الأنشطة فإنها ستكون في وضع جيد يسمح لها بإمداد الهند وشرق أفريقيا كما ”زادت حصتها في أسواق مثل باكستان والبرازيل وجنوب شرق آسيا.“

وأضاف ”هم في وضع جيد أيضا يسمح لهم بخدمة سوق الأسمدة الصغيرة والمتنامية في شرق أفريقيا.“

ومشروع وعد الشمال جزء من برنامج صناعي طموح يهدف إلى فتح شمال السعودية أمام التطوير الذي سيدعم أيضا خلق الوظائف.

وتقدر السلطات السعودية أن المنطقة تحوز 500 مليون طن من خام الفوسفات -بما يمثل نحو سبعة بالمئة من الاحتياطيات العالمية المؤكدة- وتوجد في الأساس بمنطقتي الجلاميد وأم الوعل بين عرعر وطريف.

وقال المديفر إن هذه الاحتياطيات من بين الأقل استغلالا على مستوى العالم رغم أنها عالية الجودة وذلك بسبب نقص البنية التحتية.

لكن الغاز غير التقليدي في المنطقة يستخدم الآن للمرة الأولى وتأتي الكهرباء من محطة أنشأتها السعودية للكهرباء في حين يربط خط سكك حديدية بين وعد الشمال ورأس الخير.

وجرى استثمار نحو 28 مليار ريال في المشروع تحت مظلة شركة معادن وعد الشمال للفوسفات وهي مشروع مشترك بين معادن وموزاييك والشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك).

وقال المديفر متحدثا عن طموحات الشركة ”لدينا خطط للنمو (لكن) ستتوقف على جاهزية السوق لاستيعاب الكمية الإضافية.“

وتضم رأس الخير بالفعل شركة معادن للفوسفات وهي مشروع مشترك بين معادن وسابك. وبداية من 2011 تنتج الشركة ثلاثة ملايين طن من الفوسفات الثنائي الأمونيوم سنويا.

* الألومنيوم

وفي رأس الخير أيضا طورت معادن أول مشروع للألومنيوم في المملكة مع شركة ألكوا.

وبعد أن كان المصنع في السابق يستورد الأمونيا -المادة الخام اللازمة لصناعة المعدن- فإنه لن يستخدم إلا الموارد السعودية للمرة الأولى في 2016 وفقا لمسؤولين بالمصنع.

ومن المتوقع أن يصل إنتاج الأمونيا إلى طاقته السنوية البالغة 1.8 مليون طن في ديسمبر كانون الأول المقبل وقد يزيد إلى مليوني طن إذا كان هناك إقبال في السوق.

وقال المديفر “لدينا الإمكانية وصممنا مصنعنا لاستيعاب خطوط إضافية.

”اللوازم موجودة بالفعل، فلدينا الأمونيا والصخر والطاقة والكهرباء لكننا نحتاج للأسواق.“ (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below